كورونا يضرب الكرة المصرية.. مدرب الأهلي أحدث المصابين ومنتخب الشباب الأكثر تضررا

مبنى الاتحاد المصري لكرة القدم بالقاهرة (مواقع التواصل)
مبنى الاتحاد المصري لكرة القدم بالقاهرة (مواقع التواصل)

رغم الأرقام المتدنية التي تعلنها وزارة الصحة والسكان المصرية عن معدلات الإصابة بفيروس كورونا؛ إلا أن الفيروس ضرب بشدة أنشطة كرة القدم المصرية بعد أن أصاب العديد من الفرق والمنتخبات والمدربين، وحتى موظفي الاتحاد المصري لكرة القدم.

وأصبح الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني للأهلي المصري أحدث المصابين بالفيروس بعد إعلان غيابه عن مباراة فريقه أمام غزل المحلة، الاثنين، في الدوري المصري؛ لثبوت إصابته بفيروس كورونا.

موسيماني منذ وصوله للقاهرة في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي أبدى تفاعلا كبيرا مع الأنشطة الاجتماعية المصرية، وظهر في أكثر مناسبة بدون أي إجراءات احترازية سواء كانت مناسبات شبه رسمية؛ مثل الاحتفال بتكريمه من قبل مجلة وشوشة، أو مجاملات اجتماعية؛ مثل زيارته لمطعم شعبي شهير، وظهر في الفيديو الذي نشرته صفحة المطعم على فيسبوك بدون أي إجراءات احترازية.

منتخب الشباب أكثر المتضررين
ولا تقارن إصابة موسيماني بأزمة منتخب الشباب المصري، الذي يشارك في بطولة شمال أفريقيا المؤهلة إلى كأس الأمم الأفريقية 2021 بموريتانيا، بعد أن أثبتت نتائج المسحات الطبية، التي أجراها لاعبو المنتخب إصابة 17 منهم بفيروس كورونا إضافة للمدرب ربيع ياسين.

وأجرى جميع أفراد البعثة مسحة طبية ثانية أكدت إصابة 14 لاعبا مع المدير الفني؛ مما دفع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" (CAF) إلى اعتماد انسحاب المنتخب المصري للشباب من مباراته الأولى في البطولة أمام ليبيا، واعتباره خاسرا اعتباريا بسبب عدم اكتمال قائمته، حسب لائحة البطولة التي تنص على وجود 11 لاعبا أساسيا بينهم حارس للمرمى و4 بدلاء على الأقل في قائمة الفريق لخوض أي مباراة في التصفيات.

وأعلنت وزارة الشباب عن إجراءات إعادة لاعبي الفريق إلى مصر على طائرة خاصة قبل أن تتراجع تحت ضغط اللاعبين، الذين رفضوا الانسحاب من البطولة، وطالبوا بدعمهم، وقرر الاتحاد المصري تأجيل العودة، وإرسال لاعبين جدد لاستكمال قائمة الفريق على أن يتم إعادة تقييم الأمر عقب مباراة الفريق القادمة أمام المنتخب التونسي.

باب اتحاد الكرة مُخلّع
ولم يخل مقر الاتحاد المصري لكرة القدم من الإصابات حيث تأكد إصابة 3 من موظفي مكتب لجنة شؤون اللاعبين في الاتحاد بالفيروس، وجرى إغلاق المكتب حتى إشعار آخر على غرار ما حدث فى إدارة الحسابات في وقت سابق للسبب نفسه، كما تأكدت إصابة الدكتورة سحر عبد الحق عضوة اللجنة الثلاثية، والمشرفة العامة على الكرة النسائية.

وأعلن الاتحاد خضوع جميع العاملين به لـ"الاختبار السريع" (rapid test) المبدئي على أن يخضع من تظهر إيجابية عيناته لـ"اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل" (PCR Test).

وأعلنت اللجنة الخماسية المؤقتة، التي تدير الاتحاد، أنه في حال ظهور إصابات جديدة باللجان والإدارات سيتم تقليص حضور عدد الموظفين، واتخاذ إجراءات صارمة حيال الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية في مقر الاتحاد.

يذكر أن عزمي مجاهد المسؤول الإعلامي السابق بالاتحاد المصري قد توفي متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، كما تعرض الثنائي الدكتور محمود سعد المدير الفني للجبلاية، والدكتور أحمد عبد الله عضو اللجنة الخماسية المؤقتة إلى الإصابة بالفيروس في وقت سابق، وتعافيا منه.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة