"أنا أتألم".. غريزمان يندد بعنف الشرطة الفرنسية مع موسيقي من ذوي البشرة السوداء

غريزمان أنصف الموسيقي المعتدى عليه من الشرطة الفرنسية (رويترز)
غريزمان أنصف الموسيقي المعتدى عليه من الشرطة الفرنسية (رويترز)

عبّر نجم المنتخب الفرنسي لكرة القدم أنطوان غريزمان، مهاجم فريق برشلونة الإسباني، عن غضبه من فيديو يظهر عناصر من الشرطة الفرنسية وهم يعتدون على منتج موسيقي من ذوي البشرة السوداء.

وأعاد غريزمان تغريدة فيديو التعنيف وكتب على حسابه الرسمي في تويتر، "أنا أتألم لبلادي فرنسا".

وأرفق الدولي الفرنسي تغريدته باسم وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان.

وأثار اعتداء قوات الأمن الفرنسية على منتج موسيقي في ضواحي باريس موجة استنكار واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، طالب فيها مغردون بضرورة محاسبة الفاعلين وإنصاف المنتج.

بدأت القصة قبل أسبوع حينما اعتدى 3 أفراد شرطة على ميشال المنتج الموسيقي أمام مدخل الأستوديو الخاص به، وكان الاعتداء -وفق ما وثقته كاميرا المراقبة- عنيفا جدا واستمر لمدة طويلة وصلت 20 دقيقة.

وأكد ميشال خلال حديث صحفي أن المعتدين عليه نعتوه بعدة أوصاف عنصرية على غرار "الأسود الوسخ"، كما أطلقوا عليه الغاز المدمع لإرغامه على الخروج من الأستوديو الخاص به، ثم قضى في الحجز 48 ساعة.

وتقول الرواية الرسمية لأفراد الشرطة إن الرجل حاول الاعتداء عليهم وأشهر سلاحه بوجههم، وهو ما نفته التسجيلات المرئية لكاميرا المراقبة.

في المقابل، غرّد وزير الداخلية جيرالد دارمانان عبر تويتر، داعيا رئيس الشرطة إلى إيقاف الثلاثة الذين اعتدوا على ميشال ريثما يُتخذ بحقّهم إجراء تأديبي آخر.

المصدر : وكالة سند

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة