قصة العلامة الحمراء على وجوه اللاعبين في الدوري الإيطالي

رونالدو شارك في الحملة التي تنظم سنويا في نوفمبر/تشرين الثاني (رويترز)
رونالدو شارك في الحملة التي تنظم سنويا في نوفمبر/تشرين الثاني (رويترز)

ظهر لاعبو وحكام الدوري الإيطالي لكرة القدم خلال مباريات المرحلة الثامنة من المسابقة بشارة حمراء على وجوههم. فما قصة هذه العلامة؟

وقام اللاعبون بطلاء جزء صغير من وجوههم باللون الأحمر لدعم حملة أطلقها اتحاد كرة القدم الإيطالي قبل سنوات في نوفمبر/تشرين الثاني من أجل الحد من العنف ضد المرأة في إيطاليا.

وتنظم الحملة بالتعاون مع منظمة "وي ورلد أونلاس" (We World Onlus) لحقوق الإنسان، بهدف زيادة الوعي في التعامل مع النساء.

ويعود سبب اختيار اللون الأحمر إلى شعار المبادرة، الذي اعتمده الاتحاد الإيطالي تحت مسمى "لنُعطي العنف ضد المرأة بطاقة حمراء".

ولم يكتف بعض اللاعبين بوضع العلامة الحمراء على وجوههم في الملعب، بل التقطوا صورا لهم مع زوجاتهم بالعلامة الحمراء، وهو ما أسهم في انتشار الحملة بصورة أكبر بين الجماهير الإيطالية.

المصدر : وكالة سند

حول هذه القصة

حاول النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نسيان فريقه السابق ريال مدريد، الذي غادره عام 2018، وكان لا يريد معرفة أي شيء عنه أو سماع أخباره.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة