المستقبل عوضا عن التاريخ.. الألمان فقدوا ثقتهم بمدرب منتخب بلادهم

77.7 % ممن شملهم الاستطلاع قالوا إنهم لم يعودوا مقتنعين ببقاء لوف في منصبه (غيتي)
77.7 % ممن شملهم الاستطلاع قالوا إنهم لم يعودوا مقتنعين ببقاء لوف في منصبه (غيتي)

أسفر استطلاع للرأي، نُشرت نتائجه اليوم السبت، عن أن 12% فقط من مشجعي الكرة لا يزالون يعدّون يواكيم لوف، المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم، الرجل المناسب للمانشافات مستقبلا.

في المقابل، أظهرت نتائج الاستطلاع الذي أجراه معهد "سيفي" لمصلحة موقع "تي-أون لاين" (T-Online) الإخباري، أن 77.7% ممن شملهم الاستطلاع قالوا إنهم لم يعودوا مقتنعين ببقاء لوف في منصبه.

ووجه المعهد إلى من شملهم الاستطلاع (1045 شخصا) السؤال الآتي: "هل لا يزال لوف من وجهة نظركم هو المدرب المناسب لقيادة المنتخب الألماني للعودة إلى النجاح؟"، وتراوحت إجابات هذه الأغلبية بين "لا"، و"ربما لا"، في حين لم تكن أجوبة 10.3% قاطعة في الرد على هذا السؤال.

يشار إلى أن الأزمة بشأن لوف بعد الهزيمة التاريخية التي تلقاها المنتخب الألماني أمام نظيره الإسباني الأسبوع الماضي بـ6 أهداف نظيفة في دوري الأمم الأوروبية، ستستمر حتى الرابع من ديسمبر/كانون الأول المقبل على الأقل.

ومن المنتظر أن يقدم أوليفر بيرهوف مدير المنتخب لرئاسة الاتحاد الألماني لكرة القدم هذا اليوم نتائج تحليل عن حالة كرة القدم الألمانية، وذلك حسبما ذكرت صحيفة "بيلد" (Bild) بعد جلسة افتراضية لأعلى هيئة في الاتحاد الألماني.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة