إما معه أو تكون ضده.. ميسي و"نظامه الإرهابي" في برشلونة

أولهاتس: ميسي إمبراطور برشلونة وملكه في نفس الوقت (رويترز)
أولهاتس: ميسي إمبراطور برشلونة وملكه في نفس الوقت (رويترز)

هجوم صاعق وغير مسبوق شنه إيريك أولهاتس الوكيل السابق لأعمال النجم الفرنسي أنطوان غريزمان على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة وزميل "غريزو".

وفي تصريحات غاضبة أدلى بها لصحيفة "فرانس فوتبول" الفرنسية، قال أولهاتس إن "أنطوان انتقل إلى ناد متعثر يسيطر عليه ميسي، إنه إمبراطور وملك في نفس الوقت، ولم يتعامل مع وصول أنطوان بعين الرضا".

وتابع أن موقفه كان مؤسفا، لقد جعل غريزمان يشعر بذلك.. سمعته دائما يقول إنه لا توجد مشكلة مع ميسي، لكن لا أدري إذا كانت هناك مشكلة لدى ميسي مع غريزمان، مؤكدا أن ميسي لم يتصرف بشكل مناسب مع الدولي الفرنسي.

وفي إشارة إلى تحكم ميسي في البرسا، قال أولهاتس "إنه نظام إرهابي، إما أن تكون معه أو أنك ضده".

ولم يتوقف أولهاتس عند هذا الحد، وتحدث أيضا عن رأيه في طلب "البولغا" الرحيل عن "الكامب نو" الصيف الماضي.

وأضاف "قال ميسي إنه يريد المغادرة ليرى الدور الذي ما زال يلعبه كصانع للقرار في الفريق، خاصة فيما يتعلق بالتعاقد مع لاعبين أو الاستغناء عنهم، لكنه بقي في النهاية، هذا ميسي الكلاسيكي!".

وختم "على قدر ما ميسي جيد في الملعب هو سيئ خارجه، برشلونة يعاني منذ فترة.. كان هناك سرطان في ذلك النادي، ومن الواضح أنه يترك بعض التداعيات".

المصدر : الصحافة الفرنسية

حول هذه القصة

كالنار في الهشيم، انتشر مقطع للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بمواقع التواصل الاجتماعي، يظهر اللاعب بالثواني الأخيرة من المباراة وهو يمشي دون ضغط على لاعبي دينامو كييف في وقت كانت النتيجة تقدم البرسا 2-1.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة