كابوتو يسجل بمباراته الأولى مع إيطاليا وعمره 33 عاما والمكسيك تفسد بداية مدرب هولندا

كابوتو يسجل هدفه القياسي بمرمى مولدوفا (غيتي)
كابوتو يسجل هدفه القياسي بمرمى مولدوفا (غيتي)

هز المهاجم فرانشيسكو كابوتو الشباك في مباراته الأولى مع منتخب إيطاليا وعمره 33 عاما في فوز ساحق 6-صفر على مولدوفا، في حين أفسدت المكسيك بداية مشوار المدرب فرانك ديبور مع منتخب هولندا بفوزها عليه 1-صفر في أمستردام.

أقيمت المباراتان في إطار مباريات يوم الفيفا الودية الدولية التي جرت يوم الأربعاء، ضمن استعدادات المنتخبات لاستئناف بطولة دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم الشهر الجاري.

وفي مباراة من جانب واحد، أحرز ستيفان الشعراوي ثنائية بينما سجل برايان كريستانتي ودومينيكو بيراردي أول أهدافهما مع إيطاليا، وهز فيساسيسلاف بوسماك الشباك أيضا بالخطأ في مرماه ليكمل ليلة كارثية للضيوف.

وأشركت إيطاليا تشكيلة تجريبية ليصبح كابوتو ثاني أكبر لاعب يخوض مباراة دولية مع منتخب إيطاليا.

لكن رغم ذلك، كان فريق المدرب روبرتو مانشيني قويا بما يكفي للفوز على الضيوف ليمدد مسيرته دون خسارة إلى 17 مباراة متتالية.

وأنهت إيطاليا الشوط الأول متقدمة 5-صفر، وذلك لأول مرة في مباراة دولية منذ عام 1987.

وكان دفاع الضيوف أكثر تنظيما في الشوط الثاني، لكن بيراردي سجل الهدف السادس في الدقيقة 72.

بداية محبطة لديبور
وفي مباراة أخرى، أفسدت المكسيك بداية مشوار المدرب فرانك ديبور مع منتخب هولندا بعدما حققت الفوز 1-صفر على أصحاب الأرض.

وعوض راؤول خيمنيز إهدار عدة فرص في الشوط الأول وسجل هدف المباراة الوحيد من ركلة جزاء بعد مرور ساعة من اللعب، بعدما تعرض لخطأ من المدافع نيثن أكي.

وجاء الفوز مستحقا للمكسيك بعدما صنعت العديد من الفرص مقابل ظهور متوسط لهولندا.

وأشرك ديبور الثنائي تيون كوبمينيرس وأوين فيندال لأول مرة مع منتخب هولندا، بينما أراح بعض الأساسيين قبل اللعب في دوري الأمم مع البوسنة يوم الأحد وإيطاليا يوم الثلاثاء.

لكن لم تكن البداية جيدة للمدرب الذي تولى قيادة هولندا بعد انتقال رونالد كومان لتدريب برشلونة.

وخاض الحارس تيم كرول أول مباراة دولية مع هولندا في 5 سنوات، وأنقذ محاولة خطيرة من خيسوس في الدقيقة 55، لكن رغم سجله الرائع في إنقاذ ركلات الجزاء لم يتمكن من إبعاد كرة خيمنيز.

وأهدرت هولندا فرصة إدراك التعادل قرب النهاية عن طريق لوك دي يونغ وممفيس ديباي.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

في حين خيم التعادل السلبي على مواجهة المنتخب البرتغالي مع ضيفه الإسباني، خطف المنتخب التركي تعادلا مثيرا 3-3 من نظيره الألماني بملعبه في إطار مباريات يوم الفيفا الودية الدولية التي جرت الأربعاء.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة