ليفربول يعادل رقمه القياسي ويتصدر البريميرليغ.. وصلاح وصيف سون بقائمة الهدافين

صلاح يحتفل بهدفه في مرمى ويستهام (رويترز)
صلاح يحتفل بهدفه في مرمى ويستهام (رويترز)

انفرد فريق ليفربول حامل اللقب بصدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعد فوزه المثير على ضيفه ويستهام يونايتد 2-1 اليوم السبت في الجولة السابعة من البريميرليغ.

وعلى ملعب أنفيلد، نجح ليفربول في تحويل تأخره بهدف أمام ويستهام إلى الفوز بهدفين لينفرد بالصدارة.

وتقدم ويستهام بهدف عن طريق بابلو فورنالس في الدقيقة العاشرة، لكن المهاجم المصري محمد صلاح أدرك التعادل لليفربول من ركلة جزاء قبل 3 دقائق من نهاية الشوط الأول.

ورفع صلاح رصيده إلى 7 أهداف ليحتل المركز الثاني في قائمة هدّافي البريميرليغ هذا الموسم، بفارق هدف واحد خلف المتصدر هيونغ مين سون نجم توتنهام.

واعتقد دييغو جوتا أنه وضع ليفربول في المقدمة عندما سدد في المرمى الخالي بعدما تصدى الحارس أوكاش فابيانسكي لمحاولة ساديو ماني لكن الهدف أُلغي بعد أن رأى الحكم، عقب مشاهدة اللعبة على الشاشة الموجودة خارج الملعب، وجود مخالفة ضد المهاجم السنغالي.

لكن جوتا نجح في تسجيل هدف الفوز بعد تلقيه تمريرة ذكية بين المدافعين من البديل شيردان شاكيري ولم يخطئ المهاجم البرتغالي المرمى محرزا هدفه الثالث في ثلاث مباريات بملعب أنفيلد مع ليفربول.

وبهذا الانتصار، عادل ليفربول رقم النادي القياسي في الحفاظ على سجله خاليا من الهزائم في 63 مباراة متتالية على ملعبه في الدوري.

ورفع الفوز رصيد ليفربول في الصدارة إلى 16 نقطة بفارق 3 نقاط عن أقرب ملاحقيه إيفرتون الذي يلتقي غدا الأحد مع مضيفه نيوكاسل يونايتد، في حين توقف رصيد ويستهام عند 8 نقاط في المركز الـ13.

المصدر : رويترز + وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

بدأت الإصابات والإعياء في ضرب الفرق الإنجليزية التي تشارك بالبطولات الأوروبية، خاصة ليفربول أكبر المتضررين وكذلك أرسنال، فيما يتشبث إيفرتون المتصدر بالقمة ويسعى لتجاوز هزيمته الأولى بالجولة السابقة.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة