ريال مدريد يفلت من الهزيمة الثانية بدوري الأبطال أمام مونشنغلادباخ

تقدم مونشنغلادباخ بهدفين يظهر على وجهي القائد راموس (يمين) وبنزيمة قبل أن يدرك التعادل (غيتي)
تقدم مونشنغلادباخ بهدفين يظهر على وجهي القائد راموس (يمين) وبنزيمة قبل أن يدرك التعادل (غيتي)

أنقذ الفرنسي كريم بنزيمة والبرازيلي كاسيميرو فريقهما ريال مدريد الإسباني من صدمة جديدة في مسيرته الأوروبية وقاداه للتعادل 2-2 في الوقت القاتل أمام مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، يوم الثلاثاء، في الجولة الثانية بالمجموعة الثانية لدوري أبطال أوروبا.

فعلى ملعب بوروسيا بارك في مدينة مونشنغلادباخ الألمانية، لقن الفريق المضيف الريال درسا قاسيا جديدا وأفسد عليه فرحة الفوز في الكلاسيكو على برشلونة 3-1 يوم السبت الماضي بالدوري الإسباني، لكن هدفا في الوقت بدل الضائع للمباراة أنقذ الريال من تلقي الهزيمة الثانية على التوالي في المسابقة هذا الموسم والرابعة على التوالي في البطولة.

وكان الريال في طريقه للهزيمة الثانية على التوالي في المجموعة، ولكنه انتزع التعادل في الوقت القاتل ليحصد النقطة الأولى له في هذه المجموعة وإن ظل في قاع المجموعة، بينما رفع مونشنغلادباخ رصيده إلى نقطين في المركز الثاني بفارق الأهداف فقط أمام إنتر.

وأنهى مونشنغلادباخ الشوط الأول لصالحه بهدف نظيف سجله ماركوس تورام في الدقيقة 33.

وفي الشوط الثاني، سجل اللاعب نفسه الهدف الثاني له وللفريق الألماني في الدقيقة 58، في حين سجل الفرنسي كريم بنزيمة هدف تجديد الأمل للريال في الدقيقة 87 ثم سجل كاسيميرو هدف التعادل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

وسط انقسام في إسبانيا بشأن ضربة الجزاء التي احتسبها الحكم لفريق ريال مدريد في مباراة الكلاسيكو أمس السبت أمام برشلونة، شن مدرب برشلونة رونالد كومان انتقادات لاذعة ضد نظام حكم الفيديو المساعد (فار).

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة