"الفار" يستخدم فقط ضد برشلونة.. كومان يثور ضد حكم مباراة الكلاسيكو

كومان: لم نستحق الخسارة بهذه الطريقة (غيتي)
كومان: لم نستحق الخسارة بهذه الطريقة (غيتي)

كان لافتا مصافحة الهولندي رونالد كومان مدرب برشلونة جميع لاعبيه ولاعبي ريال مدريد بعد الكلاسيكو اليوم؛ فالرجل -الذي خسر أول قمة له مدربا- كان ينتظر حكم المباراة ليعترض على أدائه، ويسأله عن ركلة الجزاء المحتسبة ضد فريقه.

وانتقد كومان تقنية حكم الفيديو (الفار) بشدة عقب خسارة فريقه 1-3، وحصل سيرجيو راموس على ركلة جزاء في منتصف الشوط الثاني عقب مراجعة تقنية الفار على شاشة الملعب، عندما جذبه كليمنت لنغليه مدافع برشلونة من قميصه داخل المنطقة.

وسجل قائد ريال مدريد هدفا من ركلة جزاء أعاد التقدم لفريقه، قبل أن يسجل البديل لوكا مودريتش الهدف الثالث، ليُلحق ببرشلونة ثاني خسارة على التوالي في الدوري، بعد خسارته صفر-1 في خيتافي الأسبوع الماضي.

وقال كومان -في مؤتمر صحفي- "لا أفهم تقنية حكم الفيديو؛ أعتقد أنها تستخدم فقط لاتخاذ قرارات ضد برشلونة. دائما تحدث حالات جذب القميص في المنطقة مثل هذه، وأعتقد أن راموس ارتكب خطأ ضد لنغليه في البداية. يوجد جذب من القميص لكنه ليس كافيا ليجعله يسقط هكذا؛ بالنسبة لي هذه ليست ركلة جزاء".

فعقب المواجهة التي خسرها فريقه 2-3 في الكامب قال كومان غاضبا إن "ركلة الجزاء كان لها تأثير على مسار المباراة، لا نستحق الخسارة بهذه الطريقة".

وكشف كومان عما قاله للحكم: "كانت ركلة جزاء بالنسبة لك ولكنها ليست صحيحة، آمل يوما ما فهم كيف يعمل الفار في إسبانيا، لعبنا 5 مباريات ولم نستفد مرة منه، والفار لم يتدخل في خطأ داخل المنطقة ضد ميسي في مواجهة إشبيلية، ولا حتى في حالتي طرد مستحقتين على لاعبي خيتافي".

كومان: يوجد جذب من القميص لكنه ليس كافيا ليسقط راموس هكذا (مواقع التواصل)

وأوضح أن سيرجيو راموس بالغ في ردة فعله عندما شده لانغليه.

وتابع المدرب الهولندي "خضنا 5 مباريات وتم استخدام تقنية الفيديو ضد برشلونة. لم تقف هذه التقنية في صفنا أبدا.. كان للقرار تأثير كبير على النتيجة النهائية، لأننا قدمنا مباراة جيدة حتى ركلة الجزاء، قدمنا أداء جيدا وصنعنا عدة فرص، ومن الصعب فهم كيف خسرنا، لم نستحق الخسارة بهذه الطريقة".

وطالب لاعبو برشلونة بركلتي جزاء عندما سقط ليونيل ميسي بعد تدخل من رفاييل فاران في الشوط الأول، وعندما ارتطمت الكرة بذراع فاران في الشوط الثاني. ولم يراجع الحكم أيا من الواقعتين على شاشة الملعب.

ومع ذلك، لم يكن لدى راموس أي شك في صحة القرار.

وقال "أعتقد أنها كانت ركلة جزاء واضحة للغاية، لقد جذبني من القميص عندما كنت أقفز نحو الكرة، وكانت واضحة وضوح الشمس. من غير العدل انتقاد الحكم على قرار واضح مثل هذا".

المصدر : الصحافة الإسبانية + وكالات

حول هذه القصة

في الدقيقة 62 من “كلاسيكو الأرض” بين برشلونة وريال مدريد؛ منح الحكم خوان مارتينيز مونويرا ركلة جزاء للملكي بعد مراجعة تقنية الحكم المساعد (فار)، مما أثار غضب لاعبي البرسا ومدربهم رونالد كومان.

الأنظار مصوبة نحو أول مواجهة بين رونالد كومان مدرب برشلونة، وزين الدين زيدان مدرب ريال مدريد، اللذين سيتواجهان بأول كلاسيكو للكرة الإسبانية هذا الموسم، والذي سيقام السبت 24 الشهر الجاري بالكامب نو.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة