القضاء المصري يبرئ لاعبا بالدوري الممتاز من تهمة الانضمام لداعش

حمادة السيد بالقميص الأزرق وسط الحكام قبل مباراة فريقه أسوان أمام الأهلي (مواقع التواصل)
حمادة السيد بالقميص الأزرق وسط الحكام قبل مباراة فريقه أسوان أمام الأهلي (مواقع التواصل)

أصدرت إحدى المحاكم المصرية حكما ببراءة لاعب الدوري المحلي الممتاز لكرة القدم حمادة السيد من تهمة الانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية المعروف اختصارا باسم داعش.

وأصدرت الدائرة الخامسة بالمحاكم المخصصة لقضايا الإرهاب اليوم الاثنين حكما ببراءة السيد و5 آخرين، في حين قضت بالسجن لسنوات متفاوتة وصلت للسجن المؤبد على 36 شخصا من المتهمين بالقضية.

وكان السيد (38 عاما) الذي لعب مدافعا لأكثر من عقد بالدوري الممتاز المصري مع نادي المقاولون العرب وزامل نجم ليفربول محمد صلاح، وانتقل بعدها لفريق أسوان عام 2013، قد اتهم ضمن 42 شخصا بالانضمام لداعش وتلقيهم تدريبات عسكرية وأمنية وتقنية، برأت المحكمة ستة منهم.

وأعرب لاعب سابق من زملاء السيد -رفض ذكر اسمه- للجزيرة نت عن سعادته ببراءة السيد، مؤكدا أن اللاعب كان خلوقا وملتزما دينيا داخل الملعب وخارجه، وقد تكون لحيته الطويلة والتزامه السبب في توريطه في هذه القضية المشينة لتاريخه بوصفه لاعبا مميزا.

المصدر : الجزيرة + الصحافة المصرية

حول هذه القصة

احتفى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والصحافة البرازيلية والإيطالية خاصة بذكرى مولد نجم إنتر ميلان والمنتخب البرازيلي السابق أدريانو (37 عاما) الذي تألق بشكل لافت جعل البعض يرشحه ليكون خليفة الظاهرة رونالدو، لكنه خيب آمال الجميع بعدما أغواه بعض رجال العصابات والمخدرات، لينطفئ نجمه وتنتهي مسيرته الكروية.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة