منتخب "السامبا".. عودة نيمار واستدعاء فينيسيوس

كشفت وسائل الإعلام الإسبانية اليوم الجمعة أن الجهاز الفني للمنتخب البرازيلي لكرة القدم، قرر ضم اللاعب الصاعد فينيسيوس جونيور، مهاجم ريال مدريد، لصفوف الفريق خلال فترة التوقف الدولي في أيلول/سبتمبر المقبل، كما عاد النجم نيمار هداف باريس سان جيرمان لمنتخب "السامبا" بعد غيابه عن  بطولة كوبا أميركا.

وأوضحت صحيفة "أس" الإسبانية أن أمام فينيسيوس فرصة  للظهور للمرة الأولى بقميص المنتخب البرازيلي في السابع من سبتمبر/أيلول المقبل أمام كولومبيا أو في 11 من الشهر نفسه أمام بيرو، وهما المباراتان الوديتان اللتان ستستعد البرازيل من خلالهما لمبارياتها الرسمية المقبلة.

وكان من المقرر أن يشارك فينيسيوس في بطولة كوبا أميركا الأخيرة في البرازيل، ولكنه استبعد من قائمة المنتخب البرازيلي بسبب معاناته من إصابة في الكاحل.

كما استدعي نيمار للمنتخب الوطني اليوم الجمعة رغم أن مستقبله مع ناديه الحالي باريس سان جيرمان لا يزال غير واضح. وغاب نيمار عن المشاركة في بطولة كوبا أميركا التي توج بها المنتخب البرازيلي. 

واستبعد نيمار (27 عاما) من قائمة الفريق الباريسي في المباراة الأولى للدوري الفرنسي أمام نيم أولمبيك، وسط تكهنات بإمكانية عودته لناديه السابق برشلونة أو الانتقال لريال مدريد.

هذا، فيما استبعد الجهاز الفني للمنتخب البرازيلي، بقيادة ادينو ليوناردو باتشي "تيتي"، الجناح الأيمن لريال مدريد رودريغو غيوس (18 عاما)، إذ أكدت "أس" أن تيتي يفضل عدم الاعتماد على هذا اللاعب الواعد في الوقت الراهن وإرجاء ضمه للفريق إلى وقت لاحق.

وأوضحت "أس" أن الملكي سيكون ممثلا في المنتخب البرازيلي هذه المرة بثلاثة لاعبين، فبالإضافة إلى جونيور، انضم أيضا كل من كارلوس كاسيميرو وإيدير ميليتاو، فيما استبعد مارسيلو.

وسينضم أيضا لقائمة المنتخب البرازيلي خلال فترة التوقف الدولي المقبلة كلٌّ من آرثر ميلو وفليبي كوتينيو، لاعبَي برشلونة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

إذا كان منتخب البرازيل يريد التفوق على نظيره الأرجنتيني في نصف نهائي كوبا أميركا، ومواصلة مسيرته في البطولة التي تقام على أرضه، فعليه أن يتخطى فكرة أن "السوبر كلاسيكو" سيقام على ملعب شهد أسوأ هزيمة في تاريخ "السامبا".

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة