ممنوع من السفر.. الديون والقضايا تحاصران رونالدينيو في البرازيل

رونالدينيو أسهم بلمساته السحرية في تألق ميسي في بداياته مع برشلونة (غيتي)
رونالدينيو أسهم بلمساته السحرية في تألق ميسي في بداياته مع برشلونة (غيتي)

ذكرت تقارير صحفية برازيلية أن محكمة محلية منعت نجم كرة القدم السابق رونالدينيو من السفر أو التصرف في 57 من ممتلكاته العقارية بسبب عدم دفع غرامة للحكومة وبعض الديون الأخرى.

وقالت صحيفة "فوليا دي ساو باولو" إنه يجب على أفضل لاعب في العالم سابقا أن يدفع غرامة قدرها 9.5 ملايين ريال برازيلي (2.51 مليون دولار) بسبب بناء ممشى ممتد داخل الماء بشكل غير قانوني في منزله المطل على بحيرة في بورتو أليغري.

وأضافت أنه ينبغي على رونالدينيو دفع 7.8 ملايين ريال ديونا أخرى، وذكرت أن السلطات صادرت جواز سفر اللاعب السابق حتى يتم حل النزاع.

وقال القاضي في بورتو أليغري إن القضية تخضع لقواعد السرية القضائية، ولن يؤكد أو ينفي أي تفاصيل ذكرتها الصحيفة.

ونفى المحامي الخاص بالنجم البرازيلي السابق أن يكون رونالدينيو ممنوعا من التصرف في أصوله، لكنه أكد أنه لا يستطيع التعليق على تفاصيل القضية بسبب قرار السرية القضائية بخصوص هذا الأمر.

واعتزل رونالدينيو (39 عاما) كرة القدم في 2015 بعد فترات من اللعب في أندية عديدة في البرازيل وأوروبا.

ونال رونالدينيو مرتين جائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم أثناء وجوده مع برشلونة، كما أحرز لقب كأس العالم 2002 مع منتخب البرازيل.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

كشف البيلاروسي ألكسندر هليب المهاجم السابق لبرشلونة وآرسنال أن إدارة الفريق الكتالوني باعت النجمين المعتزلين البرازيلي رونالدينيو والبرتغالي ديكو عام 2008 خوفا على النجم الأرجنتيني الشاب ليونيل ميسي.

30/6/2019
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة