كان معنيا بمباراة لإسبانيا.. هجوم مسلح على عائلة ألفارو موراتا

تعرضت عائلة مهاجم المنتخب الإسباني ألفارو موراتا لهجوم في منزلهم من قبل مسلحين أثناء مباراة المنتخب الإسباني في جزر ألفارو، وانتهى الهجوم بسرقة مقتنيات ثمينة.

كان المنتخب الإسباني قد تغلب على منتخب جزر فارو 4-1 أول من أمس الجمعة في إطار التصفيات المؤهلة لأمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2020)، في المباراة التي أقيمت بين الفريقين في جزر فارو الواقعة شمال المحيط الأطلسي.

وبينما كان موراتا -لاعب أتلتيكو مدريد- يحتفل بالفوز هناك، اقتحم عدد من الرجال المسلحين منزله الواقع في منطقة قريبة من مدريد، وذلك وفقا لما ذكرته وسائل إعلام محلية اليوم الأحد استنادا إلى الشرطة الإسبانية.

وحسب هذه التقارير، فإن أليس، زوجة موراتا، وولديها التوأمين، أليساندرو وليوناردو (11 شهرا) كانوا في المنزل وقت وقوع الهجوم.

وذكرت هذه التقارير أن عائلة موراتا وواحدة من العاملين في المنزل، مروا بلحظات مروعة وعانوا "صدمة هائلة" دون التطرق إلى تفاصيل.

ولم تتحدث التقارير عن وقوع إصابات جراء الهجوم، ولفتت إلى أن المهاجمين الملثمين لاذوا بالفرار دون أن يتم التعرف إليهم وقد تمكنوا من الاستيلاء على مقتنيات قيّمة، بينها مجوهرات وساعات فاخرة بالإضافة إلى أشياء أخرى لها قيمة عاطفية كبيرة عند الأسرة.

وأعلنت الشرطة عن بدء التحقيقات في الواقعة، ولم يصدر عن موراتا رد فعل حتى الآن على الواقعة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قدم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الثلاثاء شكوى إلى الشرطة عقب سرقة ست ساعات ثمينة قبل حفل توزيع جوائز الأفضل لعام 2016 الاثنين في زيوريخ.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة