شاهد.. إبراهيموفيتش لا يغير عاداته.. احتفال غريب والمنافس يرفض اعتذاره

رغم بلوغه الـ 37 بينها أكثر من 17 عاما في عالم احتراف كرة القدم، غير أن النجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش لا يغير عاداته ويصر على أن يتصدر اسمه عناوين الأخبار الرياضية والمواقع والصحف العالمية.

وأحدث هذه الأمور كانت احتفاله المثير والغريب بهدف الفوز 2-1 الذي سجله لفريقه لوس أنجلوس غالاكسي بمرمى ريال سولت لايك بالدوري الأميركي لكرة القدم.

فبعد تسجيل المهاجم السابق لبرشلونة وباريس سان جيرمان وميلان وإنتر ميلان، ذهب مباشرة إلى النيجيري نيدوم أونوها مدافع "سولت لايك" وصرخ في وجهه أكثر من مرة بطريقة مريبة.

ووصل التوتر بين الجانبين حد محاولة السويدي الدولي السابق مسك المدافع النيجيري من يده ليتدخل الحكم، ويمنح بطاقة صفراء إلى إبراهيموفيتش.

القصة لم تنته هنا، فبعد صفارة الحكم، زار "إيبرا" غرفة ملابس "سولت لايك" ليقدم اعتذاره لأونوها لكن الأخير رفضها.

وبرر مدافع مانشستر سيتي السابق هذا الموضوع بالقول "منذ الدقيقة الستين من المباراة وهو يهددني بأنه سيؤذيني.. هذا الرجل الذي يقول عن نفسه إنه وجه الدوري الأميركي يتصرف بهذه الطريقة فوق المستطيل الأخضر.. لا أهتم بما يقال عنه.. ولن أقبل اعتذاره لأن ما فعله غير مقبول".

في المقابل، لم يهتز إبراهيموفيتش بكل ما حدث وقيل، وبرر ما فعله بقوله "أريد أن أبقى حيا فوق أرضية الملعب وإلا سأنام.. أريد أن استفز من قبل الخصم لأنني إذا غضبت سأشعر براحة أكبر وألعب أفضل".

ويتصدر لوس أنجلوس القسم الغربي من البطولة الأميركية بـ 23 نقطة متقدما بفارق نقطة عن رفقاء إبراهيموفيتش.

المصدر : الصحافة البريطانية

حول هذه القصة

شن النجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم فريق لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي لكرة القدم هجوما على النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف يوفنتوس الإيطالي بسبب تصريحات الدون عن نجم برشلونة الإسباني ليونيل ميسي.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة