أسياد الدوري.. لماذا تتوج برشلونة ويوفنتوس وبايرن وسان جيرمان دائما؟

Soccer Football - La Liga Santander - FC Barcelona v Levante - Camp Nou, Barcelona, Spain - April 27, 2019 Barcelona celebrate winning La Liga with the trophy REUTERS/Albert Gea
برشلونة فاز بالدوري الإسباني ثماني مرات في آخر 11 موسما (رويترز)

شهدت السنوات العشر الأخيرة هيمنة بعض الفرق على بطولات الدوري في أوروبا، حتى أصبح متوقعا أن يفوز يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي وبايرن ميونيخ بالدوري الألماني وبرشلونة بالليغا وسان جيرمان بالدوري الفرنسي.

وعلق مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا على تلك الهيمنة بقوله: "إنهم الأفضل وبغض النظر عما يحدث يعودون كل عام ويفوزون في دورياتهم. كل موسم يتوجون باللقب".

وذكرت صحيفة ماركا الإسبانية أنه تم انتقاد تصريح غوارديولا (مدرب برشلونة السابق) بسبب استبعاده -ربما المتعمد- لريال مدريد الذي توج بلقب دوري الأبطال الأوروبي بالمواسم الثلاثة السابقة.

وقالت الصحيفة إن مسيرة هذه الفرق بدوري الأبطال ليست مثل الدوريات المحلية، حيث توج برشلونة بأربعة ألقاب أوروبية خلال آخر 13 بطولة، فيما توج بايرن ميونيخ مرة واحدة فقط عام 2013، في حين أن سان جيرمان لم يتوج مطلقا ويوفنتوس توج آخر مرة عام 1996.

وتناولت ماركا أبرز أسباب هيمنة هذه الفرق على الدوريات المحلية ببلادها، وبدأت ببرشلونة الذي توج ثماني مرات في آخر 11 موسما، رغم وجود ريال مدريد الذي فاز بلقبين فقط وذهب اللقب الثالث لأتلتيكو مدريد، فرغم وجود كريستيانو رونالدو مع الريال حتى الموسم الماضي فإن ليونيل ميسي أثبت أنه الأقدر على حسم المباريات واللقب أيضا بفضل تمريراته السحرية وأهدافه الرائعة.

موهبة ميسي كان لها دور بارز في حسم برشلونة للألقاب المحلية (رويترز)موهبة ميسي كان لها دور بارز في حسم برشلونة للألقاب المحلية (رويترز)

وتوج بايرن ميونيخ بعشرة ألقاب للدوري الألماني في آخر 14 موسما مقتربا من لقب آخر هذا الموسم، وذلك بفضل قوة النادي البافاري الاقتصادية الهائلة التي تمكنه من إجراء تعاقدات جيدة بالمقارنة مع غيره من المنافسين المحليين وأبرزهم بوروسيا دورتموند الذي ينافسه هذا الموسم.

واحتكر يوفنتوس لقب الدوري الإيطالي في المواسم الثمانية الأخيرة بسبب تفوق السيدة العجوز في استقطاب النجوم أصحاب الثقل والخبرات، مقارنة بمنافسيه ميلان وإنتر ونابولي وروما التي لم تستطع أن تجاريه في صفقاته الناجحة وقدرته على استقطاب بعض المواهب الأوروبية الكبيرة، منهم بوغبا وآخرهم كريستيانو رونالدو.

أما باريس سان جيرمان فيتباهى أيضا بكونه يضم بعض أبرز المواهب الأوروبية والعالمية، مثل كيليان مبابي ونيمار، وسبقهما زلاتان إبراهيموفيتش، وغيرهم من النجوم الذين يستطيعون حسم اللقب المحلي بسهولة وإن كان اللقب الأوروبي ما زال بعيد المنال.

المصدر : الصحافة الإسبانية