"فضيحة" ويمبلي تكلف كيبا راتب أسبوع

أعلن نادي تشلسي الإنجليزي فرض غرامة مالية على حارسه الإسباني كيبا أريزابالاغا بعد رفضه الخروج من الملعب والامتثال لقرار تبديله من المدرب الإيطالي ماوريسيو ساري في نهائي كأس الرابطة الإنجليزية أمام مانشستر سيتي.

وكان كيبا رفض الانصياع لتعليمات ساري والخروج من الملعب ليحل مكانه الحارس الاحتياطي ويلي كاباييرو من أجل التكفل بالحراسة خلال ركلات الترجيح التي آلت إليها المباراة بعد التعادل السلبي بين الفريقين.

وأصر كيبا -الذي تلقى العلاج مرتين خلال الوقت الإضافي للمباراة، حيث بدا أنه يعاني من تقلصات عضلية- على الاستمرار في الملعب وعدم الخروج؛ مما أثار غضب ساري بجوار خط الملعب. 

ووصل تشلسي بالمباراة إلى ركلات الترجيح عبر التعادل مع مانشستر سيتي سلبيا في الوقتين الأصلي والإضافي، ليفوز الأخير باللقب بعد التفوق 4-3 في ركلات الترجيح.

وعقب المباراة، قال الإسباني كيبا إن الأمر كان عبارة عن "سوء فهم"، حيث كان المدرب ساري يعتقد أن الحارس لا يستطيع استكمال اللعب لمعاناته من شد عضلي.

وقدم كيبا اعتذاره لساري، كما أكد المدرب الإيطالي أنه أغلق القضية بعد اعتذار اللاعب منه ومن زملائه وأعضاء الفريق، وأكد أن النادي هو المخول للتعامل إداريا مع القضية.

وأعلن نادي تشلسي اليوم معاقبة كيبا، وهو أغلى حارس مرمى في العالم بقيمة تبلغ ثمانين مليون يورو.

وأوضح النادي أنه سيخصم نحو 263 ألف دولار -تمثل راتب أسبوع للحارس الإسباني- وسيحول هذا المبلغ إلى مؤسسة النادي التي تتكفل بالأعمال الخيرية.

المصدر : وكالات