خلال أيام.. حريقان في ناديين برازيليين يخلفان قتلى ومصابين من اللاعبين

شب حريق في مركز للتدريب يستخدمه فريق "بانجو" لكرة القدم القادم من ريو دي جانيرو في البرازيل وتسبب في نقل مصابين -بينهم لاعبان- إلى المستشفى لكن دون وقوع إصابات خطيرة.

ووقع الحادث أمس الاثنين بعد ثلاثة أيام من مقتل عشرة لاعبين من فريق فلامينغو للناشئين وإصابة ثلاثة آخرين بسبب حريق كبير آخر.

وكان بانجو -وهو أحد أقدم الأندية في ريو- يتدرب في مركز للمران عندما شب الحريق بعد وجبة الغذاء.

وقالت الجهة المسؤولة عن المركز في بيان إنه تمت السيطرة سريعا على الحريق لكن نقل لاعبان اثنان إلى المستشفى للعلاج من آثار استنشاق الدخان.

ولم يتسن الحصول على تعليق من بانجو بشأن الحريق، في حين ذكرت محطة غلوبو التلفزيونية أن الحادث ربما يكون بدأ في وحدة تكييف.

وبدأ الحريق المميت في مركز نينيو دو أوروبو التدريبي يوم الجمعة الماضي بعدما اشتعلت وحدة تكييف.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

كثرت في الأعوام الماضية حالات الوفاة في أرضية ملاعب كرة القدم للاعبين لا يزال معظمهم في العشرينيات من أعمارهم قضوا بسبب أزمات قلبية، وكان أحدثهم اللاعب الدولي البوركيني السابق بن إدريسا ديرميه.

13/9/2016
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة