أحدها ظهر مرتين في القائمة.. أفضل عشرة فرق في العقد الأخير

كثيرة هي الفرق الكروية التي تركت بصمتها في العقد الأخير، وقدمت مستويات مميزة وضعتها في قائمة أعظم الفرق في العقد الأخير.

وبما أننا نقترب من نهاية هذا العقد اخترنا عشرة فرق برزت خلال هذه الفترة:

10- موناكو 2016-2017: الفريق الذي كان يضم كليان مبابي وفابينيو وبرناردو سيلفا وبنجامين مندي انتزع لقب الدوري الفرنسي من العملاق باريس سان جيرمان، ووصل إلى المربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا.

9- يوفنتوس 2014-2015: يسيطر يوفنتوس على الكرة الإيطالية منذ سنوات ولكن فريق 2015 فاز بلقبي الدوري والكأس، وقدم مستويات مميزة في دوري الأبطال وهزم دورتموند وموناكو وريال مدريد في طريقه إلى النهائي ليخسر أمام برشلونة، الذي كان يقوده ليونيل ميسي ونيمار ولويس سواريز.

8- أتلتيكو مدريد 2013-2014: الفريق الذي كان يضم دييغو غودين وغابي ودييغو كوستا ودافيد فيا انتزع لقب الليغا من برشلونة بتسعين نقطة بفارق ثلاث نقاط عن برشلونة الذي تعادل معه في اليوم الأخير من الليغا، كما كان قاب قوسين من الفوز بلقب دوري الأبطال، قبل أن يقلب ريال مدريد الطاولة عليه ويخطف اللقب.

7- ريال مدريد 2016-2017: الفريق فاز بلقب الليغا ودوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة في هذا العقد كما فاز بكأس السوبر الإسباني ولقب مونديال الأندية.

6- ليفربول 2018-2019: 97 نقطة ولم يفز بلقب البريميرليغ وخسره في الأمتار القليلة لصالح مان سيتي بفارق نقطة واحدة، ولكنه عوض بالظفر بأول ألقاب دوري أبطال أوروبا منذ 2005 بفوزه في النهائي بهدفين دون رد على توتنهام.

5- مانشستر سيتي 2018-2019: ظفر أبناء بيب غوارديولا بالثلاثية المحلية (ألقاب البريميرليغ وكأس الاتحاد وكأس الرابطة) في هذا الموسم بعد صراع مرير مع "الليفر".

4- إنتر ميلان 2009-2010: كان موسما أسطوريا للنيراتزوري الذي فاز بالثلاثية (بطولة الدوري الإيطالي والكأس ودوري الأبطال).

3- برشلونة 2014-2015: برسا ميسي وسواريز ونيمار فاز بالثلاثية، (لقب الليغا وكأس الملك ودوري أبطال أوروبا) بتخطيه يوفنتوس في النهائي 3-1.

2- بايرن ميونيخ 2012-2013: الفريق البافاري ظفر بأربعة ألقاب، وخسر مباراة واحدة في طريقه للفوز بلقب الدوري الألماني، وهزم برشلونة بسباعية نظيفة في نصف نهائي دوري الأبطال، قبل أن يهزم مواطنه دورتموند في النهائي.

1- أفضل فريق في هذا العقد هو برشلونة غوارديولا موسم 2010-2011: الفريق فاز بسداسية تاريخية، هزم وقتها مانشستر يونايتد الأسطوري الذي كان يدربه أليكس فيرغسون في نهائي "ويمبلي" 3-1.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

احتفل الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي بخوض مباراته رقم 700 في مختلف المسابقات مع فريقه برشلونة الإسباني على أفضل وجه، بعدما أحرز هدفا وصنع هدفين آخرين خلال فوز الفريق الكتالوني 3-1 على ضيفه بوروسيا دورتموند الألماني الأربعاء في الجولة الخامسة لمباريات المجموعة السادسة.

كل مؤتمر صحفي أو مقابلة إعلامية، يُطرح على الفرنسي زين الدين زيدان، نجم ريال مدريد السابق ومدربه الحالي، سؤال عن أفضل لاعب رآه في مسيرته الكروية.

كثيرة هي الفرق التي يستحق أن يطلق عليها أنها الأفضل في تاريخ الساحرة المستديرة، ونحاول في هذا التقرير الحديث عن 11 فريقا كتبوا فصلا كبيرا من تاريخ اللعبة الجماهيرية الأولى في العالم.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة