البرتغالي فيليكس.. فتى أوروبا "الذهبي"

حصل البرتغالي جواو فيليكس لاعب فريق أتلتيكو مدريد على جائزة "الفتى الذهبي"، التي تمنح للاعبين الشباب في أوروبا.

وأسهمت المستويات المميزة التي ظهر بها فيليكس مع فريقه السابق بنفيكا، وفريقه الحالي الذي انضم إليه هذا الصيف في صفقة كلفت النادي الإسباني مبلغ 126 مليون يورو؛ في فوزه بالجائزة التي تمنحها عدة صحف أوروبية، بينها صحيفة "ماركا" الإسبانية و"تايمز" البريطانية و"بيلد" الألمانية.

وتفوق اللاعب البرتغالي على جادون سانشو لاعب بوروسيا دورتموند الألماني، وكاي هيرفيتز لاعب دورتموند الحالي، الذي كان بدأ العام الجاري في صفوف باير ليفركوزن.

وخلف فيليكس (عشرون عاما) المدافع الهولندي ماتياس دي ليخت، الذي حقق الجائزة العام الماضي خلال لعبه في صفوف أياكس أمستردام قبل انضمامه إلى يوفنتوس الإيطالي بداية الموسم الجاري.

وأسهم فيليكس في تتويج منتخب البرتغال بلقب دوري الأمم الأوروبية العام الجاري، بفوز منتخب "برازيل أوروبا" على منتخب هولندا 2-1 في المباراة النهائية للمسابقة. 

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أبدى اللاعب البرتغالي جواو فيليكس المنضم حديثا إلى فريق أتلتيكو مدريد، عدم تأثره أو انزعاجه من مقارنته بالنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، وذلك لدى تقديمه أمام وسائل الإعلام في مؤتمر صحفي عقد الاثنين.

بعد فترة إعداد صاخبة بقيادة الشاب الواعد جواو فيلكس، يبدو أن أتلتيكو مدريد سيقطف ثمار التغييرات والتعاقدات الضخمة التي أجراها قبل انطلاق الموسم، ففريق العاصمة الإسبانية جاهز ليكون منافسا قويا على لقب دوري الدرجة الأولى.

البرتغالي جواو فليكس رابع أغلى لاعب وأغلى صفقة بتاريخ أتلتيكو مدريد الذي تعاقد معه من بنفيكا مقابل 142 مليون دولار، بات حديث الشارع الرياضي وأثار عدة أسئلة، بينها: هل يستحق ذو الـ 19 عاما هذا المبلغ؟ وهل هو خليفة مواطنه كريستيانو رونالدو؟ ولماذا يتهافت عليه كبار أوروبا؟

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة