فيديو يكشف حقيقة العلاقة بين ميسي وغريزمان

بعد الأنباء الكثيرة التي تحدثت عن سوء العلاقة بين النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة وزميله الوافد الجديد للفريق أنطوان غريزمان، انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل يوضح العلاقة بين النجمين.

المقطع لم تتجاوز مدته عشر ثوان، وصُوّر خلال الإحماء قبل مواجهة البرسا وليغانيس السبت الماضي في الليغا والتي انتهت بفوز صعب لرفقاء ميسي 2-1، وبات واضحا المزاح والحديث الودي بين النجمين الذي قيل عن علاقتهما الكثير.

وعن هذه العلاقة يقول "غريزو" لصحيفة "كيكر" الألمانية إن "الاستمرار في النمو جنبا إلى جنب مع لاعبين مثل ميسي و(لويس) سواريز يجعلني سعيدا، ويشجعني، وكذلك طريقة التحضير لكل مباراة".

وتابع أنه "منذ اليوم الأول في البرسا أعمل بجد وجهد كبيرين لأكون أفضل، وأجد موقعي في الفريق، وهدفي أن أصبح عنصرا أساسيا مهما للفريق".

وخلص أنني "أحب أسلوب البرسا الذي يتناسب تماما مع رؤيتي لكرة القدم، لقد وصلت هذا الصيف، ولا يزال هناك الكثير في الموسم لأحصل على الوقت اللازم للانسجام مع زملائي، وتحسين المعايير التي تتوافق مع فلسفة البرسا".

من جهته، قدم سواريز نصحية لغريزمان، وطلب منه "أن يكون هادئا وصبورا، وأنا متأكد من أنه سينجح مع البرسا".

وأضاف في حديث صحفي عقب مباراة ليغانيس أن "غريزمان أحد أفضل اللاعبين في العالم، لكن فرض نفسك في البرسا يتطلب وقتا للتكيف مع أسلوب الفريق الخاص، حدث لي أيضا الشيء نفسه في الأشهر الأولى هنا".

وكانت الإشاعات تحدثت عن أن العلاقة سيئة بين ميسي وغريزمان، وسط الحديث عن أن "البولغا" لم يتكلم مع "غريزو" منذ التحاقه بالفريق الصيف الماضي، أو يبعث له رسالة ترحيب بانضمامه، أو السلام عليه في التدريبات والمباريات.

وحتى عندما سئل غريزمان قبل أسابيع عن علاقته بالهداف التاريخي لبرشلونة، لم ينكر الفرنسي -الفائز مع منتخب بلاده بمونديال روسيا- توتر العلاقة بينهما، وأقر بأنه يجد صعوبة في الحديث مع ميسي منذ انضمامه للفريق.

وكان راديو كتالونيا كشف عن أن سبب استياء ميسي من التوقيع مع غريزمان مادي، ويعود إلى أن البرسا ووالد ميسي ووكيل أعماله اتفقا على تأخير دفع راتب ميسي بسبب عدم توافر الأموال في خزينة البرسا، وبعد فترة وجيزة ضم الفريق الكتالوني غريزمان مقابل 120 مليون يورو.

المصدر : مواقع إلكترونية + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

كثيرة هي الشائعات التي تحدثت عن العلاقة السيئة بين الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة والفرنسي أنطوان غريزمان الوافد الجديد للبرسا من أتلتيكو مدريد، وسط الحديث عن أن “البولغا” لم يتكلم مع “غريزو” منذ التحاقه بالفريق الصيف الماضي أو يبعث له رسالة ترحيب بانضمامه، أو السلام عليه في التدريبات والمباريات، هذه الشائعات دفعتنا لطرح سؤال: هل يكره ميسي غريزمان؟

ذكر تقرير صحفي فرنسي أن إدارة برشلونة قد تسعى لإرضاء قائد الفريق ليونيل ميسي بتوفير المبلغ اللازم لإعادة نيمار إلى الفريق، على حساب أنطوان غريزمان الذي صرّح أنه يجد صعوبة في التأقلم مع الفريق الكتالوني والتحدث مع ميسي.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة