ديشامب لبنزيمة: لا علاقة للدين باختيار لاعبي المنتخب

يبدو أن المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة لن يرتدي قميص منتخب بلاده مجددا، بعدما أدار مدرب الأخير ديديي ديشامب ظهره لهداف ريال مدريد، مشيرا إلى أنه لن يستدعيه مرة أخرى إلى صفوف "منتخب الديوك".

النجم الفرنسي ذو الأصول الجزائرية (31 عاما) لم يظهر مع أبطال العالم منذ 2015 إثر فضيحة "الشريط الجنسي" التي قيل إنه سربه لزميله ماتيو فالبوينا.

ولم يفعل بنزيمة الكثير لتحسين العلاقة مع ديشامب، بل زاد الطين بلة عندما انتقده في مقابلة أجراها في  صيف 2016 وقال فيها إن المدرب انصاع للضغوط العنصرية عندما لم يستدعه إلى المنتخب في كأس أمم أوروبا في العام نفسه.

ونزلت هذه المقابلة كالصاعقة على "ديديي" وقال في مقابلة تلفزيونية إن "بعض الأشخاص يصرحون بأمور لا يقدّرون عواقبها ولا تُنسى أو تغتفر.. في هذه اللحظة شعرت أن خطا أحمر قد تمّ تجاوزه".

وخلص ديشامب إلى أنه "اختار اللاعبين الفرنسيين لأنهم فرنسيون دون النظر إلى ديانة اللاعب ولونه".

يذكر أن بنزيمة سجل عشرة أهداف فقط هذا الموسم في الليغا ودوري الأبطال.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة