مدرب الأرجنتين: سنلعب مباراتنا الأولى

نفى مدرب الأرجنتين خورخي سامباولي وجود انقسامات بين اللاعبين والطاقم التدريبي، وقال إن الفريق سيبدأ مشواره الحقيقي في كأس العالم بالمواجهة الحاسمة ضد نيجيريا اليوم الثلاثاء.

وأكد سامباولي أن "الأرجنتين الحقيقية" ستظهر اليوم.

وأبلغ الصحفيين أمس "غدا ستبدأ الأرجنتين مشاركتها في كأس العالم. يجب أن ندرس ما حدث لنا وأين نحن الآن، ويجب أن نعلم أن غدا ستكون المباراة الأولى من خمس للوصول إلى النهائي".

وأضاف المدرب "غدا نحن بحاجة للعب المباراة الأولى".

ومع تعرضه لحملة انتقادات واسعة بسبب أداء الفريق والتقارير الإعلامية التي أشارت إلى أن اللاعبين الكبار بالتشكيلة لا يريدون الاستماع إليه، رفض سامباولي الحديث عن الماضي.

وقال "لا أستطيع توضيح أمور لم تحدث. تحملنا المسؤولية بعد نهاية المباراة الماضية. أنا المدرب، لذا في اليوم التالي بدأت التفكير كيف نستطيع الفوز غدا".

ولم يعط سامباولي أي ملامح للتشكيلة التي سيلعب بها، لكنه أكد أنه سيدخِل تعديلات من أجل منح ميسي فرصة أكبر للتألق.

وتابع "علينا اللعب بحماس وبخطة قوية. نريد تقديم ما يحتاجه الفريق وهو الأمان".

وتعرض ليونيل ميسي لرقابة قوية في لقاء الهزيمة بثلاثية نظيفة أمام كرواتيا، ولمس الكرة أقل من حارس المنتخب.

وتدخل الأرجنتين المباراة وهي تتذيل المجموعة، وتعلم أنه لا بديل عن الفوز للتأهل إلى أدوار خروج المغلوب.

لكن الانتصار أيضا ربما لن يكون كافيا لو انتصرت آيسلندا على كرواتيا، لأن الأمر سيتوقف على فارق الأهداف.

وقدم الفريق القادم من أميركا الجنوبية أداء سيئا بأول مباراتين: بالتعادل مع آيسلندا، قبل أن يتلقى هزيمة ثقيلة أمام كرواتيا ليصبح على حافة الخروج من البطولة.

المصدر : رويترز