إبراهيموفيتش: لست متكبرا

إبراهيموفيتش يرغب في أن يكون جزءا من "القوة الهائلة" في الدوري الأميركي (الأوروبية)
إبراهيموفيتش يرغب في أن يكون جزءا من "القوة الهائلة" في الدوري الأميركي (الأوروبية)

حرص نجم كرة القدم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش على نفي تهم الغرور والتكبر في أول مؤتمر صحفي له بالولايات المتحدة عقب انضمامه لنادي لو أنجلي غالاكسي، وقال إن النادي الأميركي سيحقق النجاح طالما كان في قائمته.

وقدم النادي الأميركي إبراهيموفيتش إلى وسائل الإعلام، بعد وصوله إلى لوس أنجلوس أمس الأول الخميس، ونال اللاعب الترحاب الشديد والحار من مجموعة من المشجعين والمراسلين الصحفيين والإعلاميين لدى وصوله إلى مطار لوس أنجلوس.

وقال إبراهيموفيتش "أشعر وكأنني طفل أعطيته الحلوى للمرة الأولى.. لوس أنجلوس استدعاني وأجبته". وأعرب عن سعادته البالغة وتمسكه بهذه الفرصة للعب في فريق ضم قبله عددا من اللاعبين العالميين مثل الإنجليزي ديفيد بيكهام.

واعترف بأن العام الماضي لم يكن جيدا لفريق لوس أنجلوس غالاكسي حيث أنهاه في المركز الأخير بمجموعة الغرب، ولكنه قال "الموسم الحالي سيشهد شيئا جديدا. إنني هنا الآن".

وأضاف النجم السويدي "سأمنح الدوري الأميركي ما يحتاجه"، ووصف هذا الموقف بأنه ثقة وليس 
تكبرا أو عجرفة.

وأوضح إبراهيوفيتش أنه يرغب في أن يكون جزءا من "القوة الهائلة" في الدوري الأميركي، وقالف إن "عمله الجاد قاده للانتقال إلى لوس أنجلوس غالاكسي".

ومنذ تعافيه من الإصابة في الركبة التي تعرض لها في أبريل/نيسان 2017، اقتصرت مشاركات إبراهيموفيتش مع مانشستر يونايتد على سبع مباريات، ووافق النادي الإنجليزي على فسخ العقد مع إبراهيموفيتش مبكرا.

ولكن اللاعب أكد أن لديه المزيد ليقدمه، وقال "أعلم في رأسي طبيعة كرة القدم، والآن سيكون على جسدي أن يتبع رأسي، وسيتبعه".

ورفض إبراهيموفيتش (36 عاما) الحديث عما إذا كان سيشارك مع المنتخب السويدي في بطولة كأس العالم 2018 في روسيا، وقال "تركيزي مع غالاكسي".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

شهدت العلاقة بين السويدي زلاتان إبراهيموفيتش نجم مانشستر يونايتد الحالي والإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي الحالي، حلقات من الخلاف وعدم التفاهم في الفترة التي قضاها الأول بصفوف برشلونة.

بدأ المهاجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش مرحلة جديدة في مسيرة احترافه بانضمامه إلى نادي لوس أنجليس غالاكسي قادما من مانشستر يونايتد الإنجليزي.

فتح نجم كرة القدم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش الباب أمام عودته إلى صفوف منتخب بلاده للمشاركة مع الفريق في بطولة كأس العالم بروسيا الصيف المقبل.

أمضى النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش أربعة مواسم في باريس سان جيرمان (2012-2016) وحقق البطولات المحلية وفشل في قيادة الفريق الباريسي للفوز بالبطولات القارية، وبعد عامين من انتقاله إلى مانشستر يونايتد ومغادرته العاصمة الفرنسية عاد ليتحدث عن الفرنسيين.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة