العنصرية تطل برأسها في الملاعب الروسية

Soccer Football - International Friendly - Russia vs France - Saint-Petersburg Stadium, Saint Petersburg, Russia - March 27, 2018 France’s Paul Pogba celebrates with Lucas Hernandez after scoring their second goal REUTERS/Grigory Dukor
الهتافات المسيئة كانت مسموعة في البث التلفزيوني خاصة بعد تسجيل بوغبا الهدف الثاني لفرنسا (رويترز)
بدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تحقيقا في اتهامات بسلوك عنصري من جانب الجماهير الروسية ضد بعض لاعبي منتخب فرنسا خلال مباراة المنتخبين الودية أمس الثلاثاء في إطار استعداداتهما لكأس العالم المقرر في روسيا الصيف المقبل.

وأفاد مصور -كان موجودا في ملعب المباراة- أنه كان بالإمكان سماع صيحات الجماهير التي كانت تقوم بتقليد أصوات القرود في المباراة التي انتهت بفوز منتخب "الديوك" 3-1 في مدينة سان بطرسبرغ الروسية.

كما تردد أن الهتافات المسيئة كانت مسموعة في البث التلفزيوني، خاصة بعد تسجيل بول بوغبا الهدف الثاني لمنتخب فرنسا.

وأعلن الفيفا في بيان نشره اليوم الأربعاء أنه بصدد جمع الأدلة اللازمة قبل اتخاذ أي إجراءات.

وقال البيان "إن الفيفا يقوم بجمع تقارير المباراة المختلفة والأدلة المتاحة فيما يتعلق بالحادث التمييزي الذي ورد في وسائل الإعلام.. نقوم بتقييم جميع المعلومات المتاحة، ليس بإمكاننا التعليق أكثر من ذلك".

من جانبها، دعت وزيرة الرياضة الفرنسية لاورا فليسيل لاتخاذ موقف تجاه تلك الواقعة، إذ غردت على حسابها الرسمي في تويتر "ليس للعنصرية مكان في ملعب كرة القدم، يجب أن نعمل سويا على المستويين الأوروبي والدولي من أجل وقف هذا السلوك الذي لا يمكن تحمّله".

يأتي ذلك قبل ما يقرب من شهرين ونصف الشهر تقريبا على انطلاق المونديال الروسي.

المصدر : وكالات