محمد بن سلمان يقترب من شراء أحد كبار أوروبا

انتشرت تقارير منذ أمس في الصحافة البريطانية عن اهتمام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بشراء نادي مانشستر يونايتد، وسط الحديث عن أن قيمة الصفقة قد تصل إلى خمسة مليارات دولار.

وظهرت اليوم مؤشرات إضافية تدل على أن الصفقة مع العائلة الأميركية "غليزرز" أصحاب النادي قد تكون في طريقها للإنجاز.

وأبرز هذه المؤشرات هي إمضاء رئيس مجلس إدارة النادي أفرام غليزرز وقتا طويلا في الشرق الأوسط، وسيحضر مؤتمرا استثماريا في العاصمة السعودية الرياض، سيحضره مستثمرون كبار وأصحاب مصارف.

وتقول صحيفة "ذي صن" أن محمد بن سلمان -الذي يقدر حجم المال الذي يستطيع التصرف فيه بأكثر من تريليون دولار- يريد أن يدخل عالم كرة القدم عبر شرائه ناديا كبيرا وله سمعته في عالم الساحرة المستديرة.

وتراجعت قيمة النادي إلى 3.29 مليارات دولار، بعد أن وصلت رقما قياسيا في أغسطس/آب الماضي، وكان أربعة مليارات.

ولكن في حال قررت العائلة -لم تعلن موقفها حتى الآن- بيع النادي فإنها لن ترض بأقل من أربعة مليارات دولار، إذا أخذنا بعين الاعتبار اسم النادي وسمعته وقيمته التسويقية.

وأوضحت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية أمس أن "المانيو" -الذي يعاني هذا الموسم باحتلاله المركز الثامن في الدوري الإنجليزي الممتاز- تربطه علاقة قوية مع السعودية.

وفي العام الماضي، وافق النادي على توقيع مذكرة تفاهم مع الهيئة العامة للرياضة تهدف إلى "تطوير صناعة كرة القدم في المملكة، والاستفادة من الخبرات الإنجليزية الطويلة في هذه اللعبة".

المصدر : مواقع إلكترونية