رونالدو يحتفي بإنجازات السنة الذهبية مع الملكي

رونالدو عزز أرقامه القياسية في أفضل سنة بتاريخ ريال مدريد (غيتي)
رونالدو عزز أرقامه القياسية في أفضل سنة بتاريخ ريال مدريد (غيتي)
ودع النجم البرتغالي لنادي ريال مدريد كريستيانو رونالدو عام 2017 بعد أن حقق العديد من الإنجازات سواء على المستوى الجماعي أم الفردي.

ونشرت صحيفة "آس" الإسبانية اليوم الثلاثاء حوارا مع أفضل لاعب في العالم، رصدت خلاله إنجازات اللاعب الذي حصد خمسة ألقاب مع ريال مدريد في 2017، بالإضافة إلى جائزة الكرة الذهبية وجائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم لأفضل لاعب في العالم.

وقال رونالدو "2017 كان عاما مذهلا على مستويات عديدة، يا له من شعور رائع النظر إلى الماضي ورؤية ما حققته بعد أن بدأت مشواري وأنا أركل الكرة في شوارع ماديرا (مسقط رأسه)".

واعتاد النجم البرتغالي تحطيم الأرقام القياسية بشكل يومي تقريبا، فقد شهد العام 2017 أيضا تحطيمه لعدة أرقام أخرى.

وذكرت "آس" أن رونالدو أصبح في نهائي دوري أبطال أوروبا في 2017 الذي أقيم في كارديف اللاعب الأول في التاريخ الذي يسجل في ثلاث نهائيات بهذه البطولة، كما أشارت إلى أن نجم ريال مدريد تمكن في نسخة  العام الحالي من البطولة الأوروبية من تحقيق رقم قياسي غير مسبوق بالتسجيل في جميع المباريات الست لدور المجموعات (تسعة أهداف).

وقال قائد منتخب البرتغال "لقد كنت مباركا بامتلاكي الموهبة وعملت بجد كبير من أجل إخراج الأفضل منها، ولكنني لم أكن لأحقق هذا بدون معاونة العديد من الأشخاص الذين ساعدوني على المستوى المهني".

وأضاف "أرغب في أن أهدي هذا الإنجاز لعائلتي، التي كانت حاضرة في اللحظات الطيبة والسيئة، وإلى أصدقائي، بدون أن أنسى من آمنوا بي عندما كنت لا أزال طفلا صغيرا، وإلى المدربين الذين عملت معهم، وإلى زملائي سواء في الفرق أو المنتخب".

ولم يغفل رونالدو الإشارة إلى جماهيره والإعراب لهم عن امتنانه لجعهلم إياه الرياضي الأول عالميا من حيث عدد المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اقترب عدد المتابعين لحسابيه على تويتر وفيسبوك من 300 مليون شخص.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يوصف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد بأنه "مغرور" و"أناني" ولكن ما لا يعرفه الكثيرون أنه أحد أكرم اللاعبين إذا لم يكن أكرمهم في تقديم المساعدات والتبرعات.

أكد اللاعب الفرنسي الصاعد كيليان مبابي نجم سان جيرمان، في مقابلة مع صحيفة "ماركا" الإسبانية، إنه يعتبر مهاجم ريال البرتغالي رونالدو أيقونته منذ أن كان طفلا، مشيرا إلى أن زميله البرازيلي نيمار له نفس التقدير ولا يقل في إمكانياته عن قائد منتخب البرتغال.

رغم أن "كلاسيكو الأرض" بين ريال مدريد وبرشلونة أمس شهد مواجهة من نوع خاص بين النجمين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، فإن الأخير كشف عن روح رياضية عالية يتمتع بها.

على مدار نحو عقد من الزمن، صارت المواجهة بين البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد والأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة بمثابة "كلاسيكو خاص" داخل "كلاسيكو الأرض" بين قطبي الكرة الإسبانية.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة