تشافي يتطلع للقبه الأول في قطر

DOHA, QATAR - DECEMBER 05: Generation Amazing Ambassador, Xavi Hernandez speaks on day two of the Soccerex Asia on December 5, 2016 in Doha, Qatar. (Photo by Tom Dulat/Getty Images)
تشافي يطمح لتعزيز رصيده بلقب جديد في قطر (غيتي)

خلال فترة ذهبية امتدت 17 عاما مع نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، أحرز صانع الألعاب تشافي هرنانديز 25 لقبا، إلا أنه لا يزال متعطشا للقب أول مع فريقه الحالي السد القطري.

وتوج الدولي الإسباني السابق مع النادي الكاتالوني بألقاب شتى منها ثمانية بالدوري الإسباني وأربعة بدوري أبطال أوروبا. ومع قرب انتهاء موسمه الثاني في الدوحة، لا يزال السجل القطري للاعب خاليا.

غير أن ذلك يمكن أن يتغير السبت عندما يلتقي السد مع الجيش على لقب كأس قطر، في أول نهائي محلي للموسم الحالي.

وأكد تشافي لوكالة الصحافة الفرنسية أن إضافة لقب قطري لسجله تأخر كثيرا، وقال "أنا غاضب جدا من ذلك.. في برشلونة كنا نحرز لقبا كل عام تقريبا إلا أنه في موسمي الأول هنا لم نحرز أي لقب، والآن لدينا فرصة جيدة السبت لكي أحرز اللقب الأول".

وعلى رغم خبرته الكروية الواسعة وإحرازه العديد من الألقاب وأهمها كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا مع منتخب بلاده، يقر تشافي بأنه سيكون متوترا قبل خوض نهائي السبت.

وانضم تشافي إلى السد عام 2015 بعقد لسنتين. وكان موسمه الأول معه مخيبا إذ حل الفريق بالمركز الثالث في الدوري بفارق 15 نقطة خلف الريان الذي أحرز اللقب.

وفي الموسم الحالي، أنهى السد الدوري في المركز الثاني بفارق نقطتين فقط خلف لخويا البطل.

وينافس السد أيضا على جبهة كأس الأمير، ويلتقي في ربع النهائي الجمعة المقبل الفائز من الخريطيات والأهلي.

ويشهد نهائي الكأس مواجهة بين تشافي والمالي سيدو كيتا زميله السابق في برشلونة بين عاميْ 2008 و2012 والمنتقل إلى الدوري القطري العام الماضي.

ويرجح أن يكون الموسم المقبل الفرصة الأخيرة لتشافي لإحراز لقب الدوري القطري بعدما مدد عقده مع السد عاما إضافيا، ويتوقع أن يعتزل من بعده وهو بالـ 38 للتركيز على التدريب، مسدلا الستار على مسيرة تعد من الأفضل في كرة القدم الحديثة.

وقال النجم الإسباني "الآن ما زلت ألعب وأستمتع كثيرا على أرض الملعب، أشعر فعلا أنني بحالة جيدة، بحالة بدنية جيدة". وعن مستقبله أجاب "أريد أن أواصل سنة أخرى على الأقل، وبعد ذلك سأتجه للحصول على رخصة التدريب في مدريد".

وسبق أن أعرب تشافي عن رغبته في تدريب برشلونة في المستقبل، ولم يستبعد أيضا أن يكون مدربا للمنتخب القطري عندما تستضيف الدولة الخليجية نهائيات كأس العالم 2022. علما بأنه يعمل حاليا مستشارا لمنتخبي قطر تحت 19 و23 عاما.

المصدر : الفرنسية