غوارديولا: لن أعود أبدا لتدريب برشلونة

غوارديولا اعتبر الشهر الماضي أنه بدأ المراحل الأخيرة من مسيرته التدريبية (رويترز)
غوارديولا اعتبر الشهر الماضي أنه بدأ المراحل الأخيرة من مسيرته التدريبية (رويترز)

كشف الإسباني بيب غواردويلا مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي، أنه لن يعود لتدريب فريقه السابق برشلونة، في ظل التكهنات بشأن إمكانية رحيل المدرب لويس إنريكي.

وينتهي عقد إنريكي في نهاية الموسم، ورغم محاربته على ثلاث جبهات، فإن الخسارة الأخيرة أمام باريس سان جيرمان الفرنسي صفر-4 في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، أشعلت جبهة انتقادات في وجهه.

كما أن برشلونة يتخلف في صدارة الدوري المحلي أمام غريمه التاريخي ريال مدريد.

وقال غوارديولا (46 عاما) "لا، لن أعود أبدا لتدريب برشلونة. لقد انتهت فترتي هناك".

ورغم خسارة برشلونة الأخيرة الفادحة، لا يزال غوارديولا يعتبر أن الفريق يرفع راية كرة القدم العالمية، وقال "لا يزال برشلونة أفضل فريق في العالم".

وتابع "المنافسة قوية جدا.. يمكنك الفوز بنتيجة عريضة والخسارة بنتيجة كبيرة. لقد حصل هذا الأمر معي، لكن هناك 90 دقيقة وكل الأمور واردة".

ورأى أنه "إذا كان هناك فريق قادر على القيام بذلك (التعويض)، فهو برشلونة".

وكان غوارديولا اعتبر الشهر الماضي أنه بدأ المراحل الأخيرة من مسيرته التدريبية، مؤكدا عدم بقائه في هذا المجال حتى بلوغ سن التقاعد.

وقال "بدأت ببلوغ نهاية مسيرتي التدريبية، هذا أمر أنا متأكد منه".

وأضاف "سأكون مع مانشستر سيتي في المواسم الثلاث المقبلة، وربما أكثر"، مشددا على أن "الأكيد أنني لن أبقى في مجال التدريب حتى عمر الستين أو الخامسة والستين". 

وذاع صيت غوارديولا مع برشلونة عندما أحرز معه خلال أربعة أعوام 14 لقبا محليا وأوروبيا ودوليا، قبل أن يأخذ إجازة سنة في 2012، ويعود بعدها لتدريب نادي بايرن ميونيخ الألماني لثلاثة مواسم.

وحقق غوارديولا بداية مثالية مع سيتي هذا الموسم، لكنه تراجع بعدها ليحتل المركز الثاني في الترتيب حاليا بفارق ثماني نقاط عن تشلسي المتصدر. 

ومن الأسماء المرشحة لخلافة إنريكي في حال رحيله، أرنستو فالفيردي مدرب أتلتيك بلباو، وأوزيبيو ساكريستان مدرب ريال سوسييداد، والهولندي رونالد كومان مدرب إيفرتون الإنجليزي.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

على عكس ما كانت عليه الحال من نجاح فائق وفوري في مهمته السابقة مع كل من برشلونة الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني، يبدو أن التوفيق لن يحالف الإسباني بيب غوارديولا في الموسم الأول من مهمته الحالية مع فريق مانشستر سيتي الإنجليزي.

4/1/2017

مع الهزيمة الثقيلة برباعية نظيفة من إيفرتون في الدوري الإنجليزي لكرة القدم أمس الأحد، رفع مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا الراية البيضاء، وأعلن الاستسلام في معركة الصراع على لقب الدوري.

16/1/2017
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة