كيف رد برشلونة على تهديد تنظيم الدولة لميسي؟

رد نادي برشلونة لكرة القدم على تنظيم الدولة الإسلامية بعد تهديداته بشن هجمات خلال مونديال روسيا الذي سيقام صيف العام المقبل، والتي استعان فيها بصورة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لتوظيف هذا التهديد.
وقال المتحدث الرسمي للنادي الكتالوني، جوسيب فيفيس، إن تنظيم الدولة بحث عن صورة لتهديد كرة القدم قبل مونديال 2018، فوضعوا ميسي على ملصق تهديدهم الصريح للحدث العالمي.

ودعا فيفيس الجميع إلى الهدوء والحكمة في التعامل مع مثل هذه الأمور، حتى لا يثار الرعب قبل مونديال روسيا 2018.

ونشر التنظيم تصميما لملصق يحوي صورة ميسي وهو يبكي دما، بينما يتوعد الملصق بشن هجمات تستهدف منافسات كأس العالم.

وتوعد التنظيم منذ أيام باستهداف الملاعب الروسية المستضيفة للمونديال، معنونا حملته "انتظرونا".

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

بعد أن اكتفى بدور المشاهد أعوام 2009 و2010 و2011 و2012، فرض لاعب ريال مدريد كريستيانو رونالدو هيمنته على جائزة أفضل لاعب في العالم بعد صعوده إلى منصة التتويج للمرة الثانية على التوالي، خاطفا الأضواء من البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة.

ظفر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بجائزته الخامسة كأفضل لاعب في العالم ليتساوى مع منافسه العنيد والأزلي ليونيل ميسي في عدد الجوائز، في حين بقي المنافس الثالث لهما نيمار ينتظر اعتزال أو تراجع مستوى أحدهما للانقضاض على الجائزة.

متى ستنتهي سيطرة كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي على كرة القدم العالمية؟ ومن سيكون اللاعب الذي سيضع نهاية لهذا الاحتكار المزدوج؟ كان هذان السؤالان محور حديث الحاضرين أمس الاثنين في أروقة مسرح "بلاديوم لندن" بعد انتهاء فعاليات حفل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لجائزة اللاعب الأفضل في العالم، والتي أثبتت أن عصر رونالدو وميسي لن ينتهي.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة