غوارديولا.. لماذا ينتقده لاعبوه السابقون؟

مولر اعتبر أن "غوارديولا يعيش في عالمه الخاص" (الأوروبية)
مولر اعتبر أن "غوارديولا يعيش في عالمه الخاص" (الأوروبية)

بينما يعتقد كثيرون أن الإسباني جوسيب غوارديولا أفضل مدرب في العالم، يرى عدة نجوم لعبوا تحت قيادة "بيب" مثل زلاتان إبراهيموفيتش وصامويل إيتو وسيسك فابريغاس وآخرين، أنه ليس كذلك ولم يستمتعوا بطريقة لعبه.

وتاليا آراء بعض اللاعبين في "ملك التيكي تاكا" الذي قاد برشلونة وبايرن ميونيخ إلى عدة ألقاب محلية وأوروبية:

البرازيلي دانتي، مدافع نيس الفرنسي الحالي وبايرن ميونيخ السابق، تحدث عن تجربة العمل القاسية مع غوارديولا ووصفه بأنه "ليس جيدا على المستوى الشخصي".

الإسباني فابريغاس، لاعب تشلسي الحالي وبرشلونة السابق، قال إنه "لم يفهم طريقة لعب غوارديولا".

إبراهيموفيتش، مهاجم مانشستر يونايتد الحالي وباريس سان جيرمان السابق وبرشلونة الأسبق، في بداية موسم 2009 لم يكن لديه مشكلة مع بيب، ولكنه لم يعد يكلمه بعد انطلاق فترة الشتاء من الليغا، ولا يزال حتى الآن ينتظر الإجابة أو سببا لهذه "الفلسفة"، رغم أنه لم يرتكب أي خطأ، بحسب وصفه.

الكاميروني إيتو، مهاجم برشلونة السابق، سأل "هل غوارديولا شخص طبيعي؟"، وتابع أنه "لم يكن يملك شجاعة إخباري بأي ملاحظات مباشرة.. كان يسدي لي النصح عن طريقة لعب المهاجمين وهو كان لاعب خط وسط ولم يكن لاعبا مميزا".

يذكر أن إيتو سجل في أول موسم مع برشلونة تحت قيادة غوارديولا ثلاثين هدفا في 36 مباراة بالليغا، لكن البرسا عرضه للبيع في الموسم التالي.

النجم الفرنسي فرانك ريبيري، لاعب بايرن ميونيخ، استعاد ثقته بنفسه بعد مغادرة غواريولا للفريق البافاري، وقال ريبيري إن "كارلو أنشيلوتي (مدرب البايرن الحالي) يعرف كيف يعامل اللاعبين.. هو هدية للبايرن، واستعدت معه ثقتي بنفسي مجددا".

الألماني توماس مولر، مهاجم بايرن ميونيخ، قال إن غوارديولا "يعيش في عالمه الخاص، يقضي يومه يفكر كيف يحرك اللاعب عدة أمتار يمينا أو يسارا في المباراة حتى يصل إلى الخطة المثلى.. أنشيلوتي قريب من اللاعبين أكثر منه".

لاعب روسيا البيضاء، ألكسندر هليب، مهاجم برشلونة السابق، أكد أن غوارديولا "ليس أفضل مدرب في العالم، بل إنه يدرب أفضل فريق يضم أفضل لاعبين في العالم (برشلونة).. هناك مدربون عظماء مثل أرسين فينغر الذي تعلمت منه أكثر من غوارديولا".

العاجي يايا توريه، مهاجم مانشستر سيتي الحالي وبرشلونة السابق، ترك برشلونة عام 2010 بعد ثلاثة مواسم بسبب غوارديولا، ويقول إن "العلاقة مع غوارديولا كانت صعبة، ولم يهتم بي إلا بعد عرض مانشستر سيتي" الذي يدربه غوارديولا حاليا، واللافت أن الأخير لم يدرج اسم النجم العاجي في التشكيلة التي تشارك بدوري أبطال أوروبا.

الإسباني بويان كركيتش، مهاجم برشلونة السابق، أشار إلى أن غوارديولا لم "يكن منصفا معي ولم يمنحني فرصا لإظهار إمكانياتي.. هو سبب تركي برشلونة.. كمشجع هو أفضل مدرب في العالم، ولكن كلاعب لا أراه كذلك".

المصدر : الصحافة الإسبانية

حول هذه القصة

انتقد مدرب إيرلندا السابق، الإيطالي جيوفاني تراباتوني، أسلوب اللعب الذي يعتمده المدرب الإسباني بيب غواديولا والمعروف باسم “تيكي تاكا” واعتبر أنه يضاعف مجهود فريقه بايرن ميونيخ بهذا الأسلوب.

6/6/2016

واصل مانشستر سيتي انتصاراته بقيادة مديره الفني الجديد الإسباني جوسيب غوارديولا وحقق الفوز الثالث على التوالي في الدوري الإنجليزي لكرة القدم بالتغلب اليوم على ويستهام 3-1.

28/8/2016
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة