روسيا تستغني عن كابيلو

كابيلو تولى تدريب منتخب روسيا في يوليو/تموز 2012 ومدد تعاقده حتى نهاية كأس العالم 2018 (غيتي)
كابيلو تولى تدريب منتخب روسيا في يوليو/تموز 2012 ومدد تعاقده حتى نهاية كأس العالم 2018 (غيتي)

أعلن الاتحاد الروسي لكرة القدم اليوم الثلاثاء الاستغناء عن خدمات مدرب المنتخب فابيو كابيلو قبل ثلاث سنوات على استضافة البلاد لكأس العالم 2018.

وقال الاتحاد الروسي في موقعه على الإنترنت "توصل الاتحاد الروسي لكرة القدم وفابيو كابيلو مدرب المنتخب إلى اتفاق لفسخ التعاقد بالتراضي".

ولم يعين الاتحاد الروسي على الفور خليفة للمدرب الإيطالي البالغ من العمر 69 عاما، لكن وسائل إعلام محلية نقلت عن مصادر قولها إن مدرب تشسكا موسكو ليونيد سلوتسكي هو الأقرب لتولي المسؤولية.

وتولى كابيلو الذي قاد إنجلترا في كأس العالم 2010، مسؤولية روسيا في يوليو/تموز 2012 وكان قد مدد تعاقده حتى نهاية كأس العالم 2018.

وقاد روسيا للتأهل لنهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل الصيف الماضي، لكنه خرج من دور المجموعات.

ولم يتحسن مستوى الفريق من وقتها وخسر بهدف دون رد على أرضه أمام النمسا في التصفيات المؤهلة لبطولة أوروبا 2016 يوم 14 يونيو/حزيران الماضي ليحتل المركز الثالث في المجموعة السابعة بثماني نقاط من ست مباريات.

وبات المنتخب الروسي مهددا بالإخفاق في التأهل لنهائيات كأس الأمم الأوروبية المقبلة (يورو 2016) بفرنسا.

وأجرى الاتحاد الروسي محادثات طويلة مع كابيلو بشأن تعاقده منذ يونيو/حزيران الماضي.

وقدرت وكالة "أر سبورت" الرياضية الروسية اليوم الثلاثاء حجم التعويض الذي سيحصل عليه كابيلو بنحو 930 مليون روبل (16.4 مليون دولار).                                                        

وقال نيكيتا سيمونيان القائم بأعمال رئيس الاتحاد الروسي الأسبوع الماضي إن كابيلو حصل على جميع مستحقاته حتى نهاية موسم 2014-2015.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن الملياردير الروسي علي شير عثمانوف الاثنين أنه أقرض الاتحاد الروسي لكرة القدم مبلغ 300 مليون روبل (نحو 5.6 ملايين دولار) اللازمة لدفع متأخرات مدرب منتخب روسيا الإيطالي فابيو كابيلو.

4/7/2016
المزيد من رياضي
الأكثر قراءة