الرجوب: فلسطين تسعى لاستبعاد إسرائيل من الفيفا

جبريل الرجوب أكد أنه لن يقدم تنازلات هذه المرة لسحب مقترح طرد إسرائيل من الفيفا
جبريل الرجوب أكد أنه لن يقدم تنازلات هذه المرة لسحب مقترح طرد إسرائيل من الفيفا
قال رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب إن فلسطين ستسعى إلى طرد إسرائيل من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" خلال مؤتمر الفيفا هذا الشهر.

وكان الرجوب قد وافق العام الماضي على التخلي عن مشروع قرار يحث الوفود على فرض عقوبات على إسرائيل بمؤتمر الفيفا في ساو باولو بالبرازيل، لكنه قال أمس الجمعة إنه سيعيد طرح المقترح نفسه في زيوريخ السويسرية يوم 29 مايو/أيار.

وأضاف أنه "لن يقدم التنازلات" التي قدمها عندما سحب المقترح قبل عام، حيث لم يطرأ تحسن إزاء الطريقة التي "تضايق بها إسرائيل لاعبي كرة القدم والرياضيين الفلسطينيين، وفي نقل المعدات الرياضية".

وقال الرجوب عقب حضوره مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والاتحاد العربي لكرة القدم بهدف بناء تعاون أكبر بين المنظمتين "لقد طفح الكيل".

وأوضح بالعاصة البحرينية المنامة قائلا "العام الماضي تخلينا عن القرار عندما تدخلت أوروبا ووعد الإسرائيليون بالتعاون في تحسين هذا الموقف، لكن بعد عام من هذا ما زالت تتصرف مثل بلطجي الحي أو ما هو أسوأ".

بلاتر يسعى لحل الأزمة قبل انتخابه رئيسا لفترة خامسة (غيتي)

تجاهل العدوان
وأوضح الرجوب أن هناك شعورا الآن بأن أوروبا لا يمكن بعد الآن أن تجلس وتتجاهل ما تفعله إسرائيل ".. إسرائيل أهانت كل هؤلاء الذين حاولوا المساعدة في الموقف ولم يتغير شيء".

وذكّر رئيس الاتحاد الفلسطيني بملابسات الموضوع، فقال "قبل عام وافقت على التخلي عن هذا المقترح ولن أفعل ذلك مرة أخرى، فالعدوان تجاه رياضيينا من الرجال والنساء في الضفة الغربية وغزة مستمر. إنه أمر عدواني وعنصري، وحان الوقت للقيام بعمل".

وقدمت فلسطين بالفعل مقترحها، وهو مطروح على جدول أعمال المؤتمر.

وحاول رئيس الفيفا سيب بلاتر حل الأزمة لكن مساعيه أخفقت، وسط تحدث تقارير عن كونه لن يرغب في أن يؤدي هذا التنافر في تشويه المؤتمر الذي سيسعى خلاله لإعادة انتخابه لفترة خامسة كرئيس.

والتقى الرجوب رئيس الفيفا بالمنامة خلال مؤتمر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وهو متحمس لكي يجد بلاتر حلا، لكنه غير متفائل ولا يروق له التراجع مرة أخرى.

وسيتطلب نجاح مقترح فلسطين موافقة أغلبية ثلاثة أرباع أعضاء الفيفا البالغ عددهم 209 أعضاء، ويعتقد الرجوب أن ذلك سيحدث.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

اختتم منتخب فلسطين -الذي كان وصوله للنهائيات بمثابة إنجاز- مشاركته بكأس آسيا لكرة القدم المقامة في أستراليا، وسعى خلال تواجده في البطولة لنقل جانب من معاناة الرياضيين الفلسطينيين مع الإسرائيليين.

رسمت الشقيقات يارا ورهف وأسيل وسديل ويافا جهاد الفقيه، طريقا خاصا لهن وتحدين صعوبات الوضع القائم نتيجة الاحتلال الإسرائيلي، ونحجهن في تحقيق العديد من الألقاب في لعبة الشطرنج.

لم تمنع الإعاقة الشاب الغزّاوي علي جبريل من ممارسة لعبة كرة السلة، فشارك ذوي الإعاقة الحركية اللعبة، وهو ما انعكس على حياته إيجابا، خاصة بعد تعرفه على كثيرين من أقرانه.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة