زازا يطيح بنابولي ويقود يوفنتوس للصدارة

أنقذ البديل سيموني زازا فريقه يوفنتوس من فخ التعادل السلبي في مباراة القمة أمام ضيفه نابولي مساء السبت في المرحلة الـ25 من الدوري الإيطالي لكرة القدم، وقاده إلى الفوز 1-صفر في الوقت القاتل، لينتزع لفريقه صدارة جدول المسابقة.

فعلى ملعب "يوفنتوس" في مدينة تورينو، فشل مهاجمو الفريقين في هز الشباك على مدار معظم فترات المباراة، قبل أن يقتنص البديل زازا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 88، لينتهي اللقاء بفوز فريق "السيدة العجوز".

ورفع يوفنتوس حامل اللقب رصيده إلى 57 نقطة ليقفز إلى الصدارة بفارق نقطة واحدة أمام نابولي الذي تراجع للمركز الثاني.

وضرب يوفنتوس أكثر من عصفور بحجر واحد، فهو عاد إلى "مكانه الطبيعي" في سعيه إلى اللقب الخامس على التوالي، وثأر من نابولي الذي هزمه 2-1 ذهابا في العاصمة الجنوبية، كما استعد بأفضل طريقة لاستضافته بايرن ميونيخ الألماني في 23 فبراير/شباط الجاري في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وهذا هو الفوز الـ43 ليوفنتوس على نابولي في سبعين مباراة بينهما في تورينو مقابل سبعة هزائم وعشرين تعادلا، كما هو الفوز الـ65 لفريق "السيدة العجوز" على الفريق الجنوبي في 142 مباراة بينهما مقابل ثلاثين خسارة و47 تعادلا.

ارتقاء فروزينوني
ورفع فروزينوني رصيده إلى 22 نقطة ليتقدم إلى المركز الـ18 بعدما حقق فوزه الثاني في آخر ثلاث مباريات ليعزز فرصه في الهروب من منطقة المهددين بالهبوط في مؤخرة جدول المسابقة، بينما تجمد رصيد إمبولي عند 34 نقطة في المركز التاسع، بعدما فشل في تحقيق الفوز للمباراة السادسة على التوالي.

وسجل كيوفاني هدفي فروسينوني في الدقيقتين 17 و73 من ضربة جزاء، بينما أحرز ماسيمو ماكاروني هدف حفظ ماء الوجه لأمبولي في الدقيقة 59.

وتعادل كييفو مع ساسولو بهدف سجله السلوفيني فالتر بيرسا من ضربة جزاء في الدقيقة 29 مقابل هدف سجله نيكولا سانسوني في الدقيقة الثلاثين ليرفع كييفو رصيده إلى 31 نقطة في المركز العاشر مقابل 35 نقطة لساسولو في المركز الثامن.

المصدر : وكالات