تشونغ يحذر من تلاعب بانتخابات الفيفا

تشونغ طالب بفتح تحقيق بشأن الرسائل التي بعثها الاتحاد الآسيوي طلبا لدعم بلاتيني (الأوروبية)
تشونغ طالب بفتح تحقيق بشأن الرسائل التي بعثها الاتحاد الآسيوي طلبا لدعم بلاتيني (الأوروبية)

قال الكوري الجنوبي تشونغ مونغ جون المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إن الاتحاد الآسيوي للعبة بعث برسائل لأعضائه لحثهم على دعم منافسه ميشال بلاتيني في الانتخابات التي ستنظم في العام القادم، واعتبر أن ذلك قد يمس بنزاهة الانتخابات.

وأوضح تشونغ -اليوم الخميس- من سول، أن الاتحاد الآسيوي بعث برسائل إلى كل الاتحادات الآسيوية تقريبا، باستثناء كوريا الجنوبية والأردن، من أجل توقيع تعهد بمساندة بلاتيني الذي يشغل حاليا منصب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

واعتبر أن تلك الرسائل تمس حقوق باقي المرشحين وتنتهك لوائح الانتخابات في الفيفا وتهدد "بالإخلال بنزاهة" الانتخابات التي ستقام في 26 فبراير/شباط القادم لاختيار خليفة للرئيس المستقيل جوزيف بلاتر.

وأكد تشونغ أنه أبلغ أعضاء لجنتي الانتخابات والقيم في الفيفا بشأن هذه الرسائل وطلب فتح تحقيق بشأنها، ودعا لوقف "تأثير هذا التحيز وتصحيح الضرر الذي لحق بالفعل ببعض المرشحين" لرئاسة الفيفا.

وكان رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الشيخ سلمان بن إبراهيم قد أعلن في وقت سابق مساندته لبلاتيني، لكن الاتحاد الآسيوي لم يدل بأي تعليق بشأن الرسائل التي تحدث عنها تشونغ، كما رفض متحدث باسم لجنة الانتخابات في الفيفا التعليق على ما قاله المرشح الكوري الجنوبي.

وأعلن تشونغ -وهو ملياردير يبلغ عمره 63 عاما وكان نائبا لرئيس الفيفا بين 1994 و2011- ترشحه لرئاسة الفيفا، وسينافس عددا من المرشحين أبرزهم بلاتيني الحاصل على دعم اتحادات قارية بارزة كاتحادات آسيا وأوروبا وأميركا الجنوبية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جوزيف بلاتر، إن رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة ميشال بلاتيني هدده بالسجن إن لم ينسحب من انتخابات رئاسة الفيفا الأخيرة.

أطلقت لجنة القيم بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تحقيقا في العديد من قضايا فساد مزعومة، وتوقع مصدر منع المتورطين من مزاولة نشاطهم في اللعبة مدى الحياة باستثناء المخالفات البسيطة.

كشفت صحيفة ألمانية أن الملياردير الكوري الجنوبي تشونغ مونغ جون المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) معرض لعقوبات لاتهامه بمحاولة ترجيح كفة ملف بلاده لاستضافة مونديال 2022.

قال متحدث باسم وزارة العدل السويسرية إن وزارة العدل الأميركية طالبت سويسرا بإعطاء الأولوية لتسليم المسؤول السابق بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، خوليو روتشا، للولايات المتحدة بدلا من بلده نيكاراغوا.

المزيد من اتحادات رياضية
الأكثر قراءة