الفهد يتوقع رفض كثير من مقترحات إصلاح فيفا

قال الشيخ أحمد الفهد الصباح العضو البارز في لجنة الإصلاح بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إن ما يصل إلى 40% من اقتراحات الإصلاح التي قدمها رئيس لجنة القيم دومينيكو سكالا قد يتم رفضها، ومن بينها خطط وضع قيود على فترات بقاء المسؤولين الكبار في مناصبهم.

وأوضح الفهد لرويترز أن 60 إلى 70% من اقتراحات لجنة القيم ساندتها لجنة الإصلاح، وأشار إلى أن القيود على البقاء بالمناصب ستقتصر على رئيس فيفا وحده.

واقترح سكالا حدا للبقاء بالمناصب يبلغ ثلاث فترات من أربع سنوات لأعضاء اللجنة التنفيذية والأمين العام وأعضاء لجان فيفا المستقلة الأخرى.

كما اقترح رجل الأعمال السويسري نظاما يسمح بفرض قيود البقاء في المناصب نفسها على الاتحادات القارية والوطنية، وهو ما يعني أن لا أحد في كرة القدم يمكنه البقاء في المنصب نفسه أكثر من 12 عاما.

وبدلا من فرض قيود على فترات البقاء في المناصب اقترحت لجنة الإصلاح فرض 74 عاما سنا أقصى لشغل المناصب.
 
وقال الفهد "أعتقد أن حد السن سيحقق الأهداف نفسها.. ستحصل على ثلاث أو أربع فترات على الأكثر إلا لو كنت شابا".

ودعت خطة سكالا أيضا إلى انتخاب أعضاء اللجنة التنفيذية في الفيفا مباشرة عن طريق أعضاء الجمعية العمومية البالغ عددها 209 اتحادات، لكن لجنة الإصلاح تقول إنها ستحتفظ للاتحادات القارية بسلطة انتخاب ممثليها.

وبعد نشر توصياته اقترح سكالا أيضا أن تكون رئاسة فيفا بنظام التناوب كجزء من التغييرات، لكن الشيخ أحمد قال إن ذلك مستبعد جدا.

وستجتمع لجنة الإصلاح في وقت لاحق هذا الشهر وستقدم تقريرها في ديسمبر/كانون الأول المقبل إلى اللجنة التنفيذية للفيفا التي ستكون مسؤولة عن تقديم هذه الأمور للتصويت خلال اجتماع فيفا في فبراير/شباط 2016.

المصدر : رويترز