الفرق بين "الكرة الذهبية" و"فيفا أفضل لاعب"

ميسي ظفر بالكرة الذهبية خمس مرات بينها أربع مرات متتالية في أعوام 2009 و2010 و2011 و2012 و2015 (الأوروبية-أرشيف)
ميسي ظفر بالكرة الذهبية خمس مرات بينها أربع مرات متتالية في أعوام 2009 و2010 و2011 و2012 و2015 (الأوروبية-أرشيف)

بعدما خسر الأرجنتيني ليونيل ميسي "معركة" جائزة الكرة الذهبية هذا العام التي تقدمها مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية لصالح البرتغالي كريستيانو رونالدو، ينتقل اللاعبان إلى "معركة جديدة" في الحرب بين الغريمين وهي جائزة أفضل "لاعب في العالم" التي يقدمها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وكان رونالدو ظفر بالكرة الذهبية الرابعة في مسيرته متفوقا على ميسي وأنطوان غريزمان ونجمي برشلونة الآخرين لويس سواريز ونيمار.

وسيطر "الدون" و"البرغوث" منذ ثماني سنوات على جائزة أفضل لاعب في العالم، حيث كان البرازيلي كاكا آخر لاعب فاز بالجائزة في 2007.

وفاز رونالدو بالجائزة عام 2008 وآخر جائزة كانت من نصيب ميسي قبل الدمج في 2010، غير أن الجائزتين انفصلتا هذا العام وتتوزعان بشكل منفصل.

رونالدو فاز بالجائزة أربع مرات (2008 و2013 و2014 و2016) (رويترز-أرشيف)

ولكن ما الفرق بين الجائزتين الآن؟ 

  • فرانس فوتبول تكشف عن قائمة من ثلاثين لاعبا مرشحين لنيل الجائزة، بينما "فيفا" تنشر قائمة من 23 لاعبا، ثم لائحة مختصرة من ثلاثة لاعبين، هم هذا العام: رونالدو وميسي وغريزمان.
  • كُشف عن الفائز بجائزة المجلة الفرنسية في 11 ديسمبر/كانون الثاني الجاري، أما هوية الفائز بجائزة "فيفا" ستُعلن في التاسع من الشهر المقبل.
  • فرانس فوتبول تمنح الجائزة لأفضل لاعب في العالم وفق تصويتها، أما فيفا فيمنح جائزة أفضل لاعب في العالم وأفضل لاعبة وجائزة "بوشكاش" لأفضل هدف في العام المنصرم وأفضل تشكيلة.
  • 173 صحفيا من مختلف أنحاء العالم يصوتون لاختيار جائزة أفضل لاعب في العالم في جائزة فرانس فوتبول، أما جائزة "فيفا" فتشارك أربع جهات بالتصويت، هي: الجمهور وممثلو وسائل الإعلام، ومدربو المنتخبات الوطنية، وقادة هذه المنتخبات، وتتوزع العلامة على هذه الجهات.
  • جائزة فيفا بدأت بعد كأس العالم 1990 في إيطاليا، وكان أول فائز بها الأسطورة الألمانية لوثار ماتيوس بعد قيادته بلاده للفوز بكأس العالم، أما جائزة الكرة الذهبية فبدأت في 1965 وفاز بها السير ستانلي ماتيوس.
المصدر : الصحافة البريطانية

حول هذه القصة

كشف أسطورة كرة القدم الهولندي الراحل يوهان كرويف -في مذكراته التي ستنشر قريبا- عن تشكيلته المثالية من 11 لاعبا، قال إنهم الأفضل في تاريخ الكرة، لكن المفاجئ خلوها من اسمه شخصيا ومن أفضل لاعبين في العالم حاليا البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي.

منذ عام 2007، تاريخ آخر مرة خرجت الكرة الذهبية من سيطرة النجمين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، بدأ الصراع الخفي والعلني بين اللاعبين، وأشعلته وسائل الإعلام التي باتت تربط بينهما في أي خطوة يقومان بها، أو تقارن أرقامهما وإنجازاتهما.

تأخذ "المعركة المستمرة" بين النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو حول أفضل لاعب بالعالم، أوجها مختلفة بينها إحصاءات الأهداف وتصنيفهما في "لعبة فيديو الفيفا" وغيرها من المسائل.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة