فيفا يغرم إسبانيا بسبب اللاعبين القصر

فيفا وبخ الاتحاد الإسباني وأمهله ستة أشهر لتعديل قوانينه (الأوروبية)
فيفا وبخ الاتحاد الإسباني وأمهله ستة أشهر لتعديل قوانينه (الأوروبية)

غرم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الاتحاد الإسباني للعبة نحو 220 ألف دولار في سياق معركته مع البلاد بقضية انتقالات اللاعبين القصر.

وفضلا عن الغرامة وبخ فيفا الاتحاد الإسباني ومنحه ستة أشهر كي تتماشى قوانينه مع أنظمته.

وكان الاتحاد الدولي قد غرم أندية برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد وعاقبها في السنوات القليلة الماضية، لتوقيعها بطريقة غير مشروعة مع اللاعبين الأجانب دون سن 18 عاما.

وذكر أن آخر الحالات تشمل لاعبين قصر حملوا ألوان أتلتيكو مدريد بين 2007 و2014 وريال مدريد بين 2005 و2014.

ويقضي كل من ريال وأتلتيكو حاليا فترة حظر على ضم اللاعبين الأجانب لمدة سنة، لكنهما استأنفا لدى محكمة التحكيم الرياضية، وغرم الاتحاد الدولي سابقا أتلتيكو 821 ألف يورو وريال مدريد 328 ألف يورو.

وفرض فيفا على الاتحاد الإسباني غرامة بأكثر من 280 ألف دولار في 2014 بعد معاقبة برشلونة بسبب التعاقد مع لاعبين قصر.

وكانت محكمة التحكيم الرياضي (كاس) قررت في سبتمبر/أيلول الماضي السماح للاعبين القصر الأجانب الذين يحملون الجنسية الإسبانية إلى جانب جنسية بلدانهم الأصلية بمواصلة اللعب مؤقتا مع الفرق العمرية لريال مدريد الإسباني.

وينص القانون على منع اللاعبين القصر من الانتقال إلى فريق أجنبي إلا في ظروف استثنائية محدودة، والانتقال لا يتم في هذه الحالة إلا بعد موافقة لجنة خاصة في فيفا.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

نفى ريال مدريد الاتهامات والادعاءات الصادرة ضده بارتكاب مخالفات قانونية في التعاقد مع لاعبين قصر، مؤكدا على قانونية تصرفاته وأن الجدل الذي ثار حول هذا الموضوع تقف وراءه "نوايا خبيثة".

عاقب اليوم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) فريقي ريال مدريد وأتلتيكو مدريد الإسبانيين بحرمانهما من إبرام أي تعاقد لمدة سنة بسبب انتهاكهما لوائح فيفا المتعلقة بانتقالات اللاعبين القصر.

رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الخميس الاستئناف الذي تقدم به قطبا مدينة مدريد الإسبانية ريال وأتلتيكو، وأكد منعهما من شراء لاعبين جدد خلال فترتي الانتقالات الشتوية والصيفية في 2017.

المزيد من أندية
الأكثر قراءة