تغريدة آل الشيخ حول "ميثاق الشرف" تلهب تويتر

أفرز قرار رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ إلغاء ميثاق الشرف بين الأندية سيلا من ردود الفعل على منصة تويتر، وفي مقدمتهم رؤساء أكبر النوادي السعودية. 

وقال تركي آل الشيخ في تغريدة على صفحته بتويتر "من يرد الخروج من هذا الميثاق فهو حر, فقد وضع برغبة من رؤساء الأندية" وأضاف أن "الهدف من الميثاق هو خفض عقود اللاعبين بعد وصولها إلى أرقام فلكية والحفاظ على استقرار المنتخب قبل كأس العالم". 

وجاءت تغريدة آل الشيخ تعليقا على انسحاب نادي النصر من الميثاق. 

وكان رئيس نادي النصر سعود آل سويلم أعلن انسحاب ناديه من ميثاق الشرف المبرم بين الأندية السعودية، مؤكدا أن ناديه تضرر كثيرا من الميثاق الذي قيد النادي الساعي إلى ضم اللاعب السوري عمر السومة مهاجم أهلي جدة.

ودفعت تصريحات آل الشيخ عددا من رؤساء الأندية لإطلاق تغريدات على تويتر. 

رئيس نادي الهلال سامي الجابر قال "ميثاق الشرف كان طوق نجاة لبعض الأندية.. الآن أقول بالفم المليان سيكون هدفنا في الهلال أي لاعب نحن بحاجة له، باختصار سنتجول في كل الأندية وسنبدأ بالجيران".

ولم يتأخر رد رئيس النصر سعود سويلم على الجابر قائلا في تغريدة "للأخ سامي الجابر: تأكد وتيقن أنه لن يبقى لا عب واحد نرغب فيه إلا وسيرتدي شعار العالمي لمن يستحقه وسنترك من لا يريد في (المحلي) ونصيحتي لك لا تجدد عقدا أقل من خمس سنوات". 

من جهته غرد رئيس نادي الأهلي ماجد النفيعي "بميثاق الشرف أو بدونه لاعبونا سيبقون في الأهلي، ومن نرغب في التعاقد معه سنأخذه من أي ناد كان.. من طق باب الناس طقوا بابه". 

ويتضمن ميثاق الشرف بندا يمنع الأندية من التفاوض مع لاعبي المنافس بالإضافة إلى عدد من البنود التي تم الاتفاق عليها بين رؤساء الأندية.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

فاجأت جماهير نادي الهلال السعودي رئيس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ باستهدافه بصفارات استهجان خلال مباراة فريقها أمس الخميس أمام الاتفاق والتي رسمت تتويج النادي بالدوري السعودي للموسم الحالي.

من المعروف أن الإعلام المصري لا ينبس ببنت شفة إلا إذا كان مطلوبا منه تمرير الرسائل للداخل والخارج على حد سواء، وأن يخرج صحفي يدعى محمد الباز ليتحدث عن "خفة دم" ولي العهد السعودي الأمير محمد ابن سلمان وينقل عنه حديثا يتعلق بمواجهة مصر والسعودية في مونديال روسيا (وقعا في المجموعة الأولى)، فلا بد من التوقف عنده.

يبدو أن رئيس هيئة الرياضة في السعودية تركي آل الشيخ بات "مايسترو" تصريحات الرياضيين والإعلاميين في الوسط الرياضي السعودي، وأي خروج عن معزوفة التطبيل والتمجيد "بإنجازات" هذا الرجل؛ تقمع مباشرة.

المزيد من بطولات عربية
الأكثر قراءة