أندية قطر تجدد محترفيها لإيقاف لخويا والسد

انتقال تشافي إلى نادي السد كان أبرز صفقات الموسم للأندية القطرية (الأوروبية)
انتقال تشافي إلى نادي السد كان أبرز صفقات الموسم للأندية القطرية (الأوروبية)

جددت معظم الأندية القطرية قائمة محترفيها استعدادا للموسم الجديد الذي ينطلق بعد غد الجمعة، وتسعى تلك الأندية للوقوف أمام لخويا بطل الدوري ووصيفه السد.

وسيطر ناديا لخويا والسد على البطولات المحلية في المواسم الأخيرة، وأحرز لخويا لقب الدوري أربع مرات في آخر خمسة مواسم مقابل مرة واحدة للسد المتوج بدوره بكأس الأمير في الموسمين الأخيرين، كما حقق لخويا الموسم الماضي كأس قطر للمرة الأولى في تاريخه.

وحافظ لخويا على محترفيه، في حين دعم السد صفوفه بأبرز صفقات الموسم وتعاقد مع نجم برشلونة السابق تشافي هيرنانديز.

وتعاقد الجيش ثالث الموسم الماضي مع لاعبين جديدين، هما المغربي عبد الرزاق حمد الله والأوزبكي ساردور رشيدوف، وقطر الرابع مع المغربيين إسماعيل بلمعلم ومحسن ياجور.

أما الغرافة -الذي حقق اللقب للمرة الأخيرة عام 2010- فقد أجرى تغييرا شاملا على محترفيه، فاستعان بثلاثة سبق لهم اللعب في قطر، هم البرازيلي أندرسون مارتينز والكونغولي أليان ديوكو والإيراني مسعود شجاعي، بالإضافة إلى الوجه الجديد التونسي ياسين الشيخاوي.

وجدد الريان -العائد من الدرجة الثانية- محترفيه الأربعة، فتعاقد مع الإسباني سيرخيو غارسيا، والبارغوي فيكتور كاسيريس، والكوري الجنوبي كو ميونغ جين، والأوروغوي غوانزالو فييرا.

أما العربي -وهو مثل الريان من الحرس القديم في البطولة القطرية- فاكتفي بالمدافع الجديد الفرنسي رود فاني، وأبقى المحترفين الآخرين وهم البرازيليان بابلو هرنانديز وجونيور دوترا والإيراني أشكنان ديجاجاه.

بلماضي عاد إلى لخويا بعدما قاده للفوز بلقب الدوري مرتين في السابق (غيتي)

وبخلاف التغييرات التي طرأت على المحترفين، شهدت الأجهزة الفنية استقرارا في نصف الفرق، لكن من الغريب أن لخويا كان في مقدمة الفرق التي أجرت تغييرا على مدربها بعودة الجزائري جمال بلماضي الذي سبق أن قاده إلى لقبين.

وقد استمر المغربي حسين عموتا (السد) والفرنسي صبري لموشي (الجيش) والعراقي راضي شينشيل (قطر) والكرواتي زالاتكو (الأهلي) والتركي بولنت (أم صلال) والتونسي سامي الطرابلسي (السيلية) والبوسني عمار أوسيم (الخريطيات).

وانضم أربعة مدربين جدد إلى الدوري، هم الإيطالي جانفرانكو زولا (العربي)، والأوروغوي خوسيه ماوريسيو (الوكرة) والفرنسي جون فرنانديز (الخور) والكرواتي رادان غاسانين (مسيمير).

وعاد ثلاثة مدربين من جديد إلى الدوري، هم الأوروغوي جورج فوساتي مدرب السد والمنتخب السابق الذي سيتولى الإشراف على الريان، والبرازيلي شاموسكا مدرب العربي والجيش السابق الذي سيقود الغرافة، بالإضافة إلى بلماضي.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

حققت كل من قطر وسوريا والكويت ثالث فوز لها على التوالي في التصفيات المزدوجة لكأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019، وشهدت الجولة الرابعة فوز الأردن خارج ميدانه وتعثر العراق وعُمان.

وافق أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد القطري لكرة القدم على الانضمام للاتحاد الخليجي للعبة, ووافقوا على أن تستضيف الدوحة مقر الاتحاد الذي سيشرف على كأس الخليج وبطولتي أبطال الدوري والكؤوس.

حققت منتخبات قطر والإمارات وعُمان الفوز في مباراياتها الودية التي أجريت اليوم الجمعة ضمن الاستعدادات لجولة جديدة من التصفيات المزدوجة لنهائيات كأس آسيا 2017 وكأس العالم 2018.

المزيد من أندية
الأكثر قراءة