كيف ستواجه مصر أزمة خلو المدرجات في أمم أفريقيا؟

المدرجات شبه خالية في معظم مباريات بطولة أمم أفريقيا (غيتي)
المدرجات شبه خالية في معظم مباريات بطولة أمم أفريقيا (غيتي)
عبد الله حامد-القاهرة

انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي في مصر وسم "#البطولة_مخلصتش"، أي البطولة لم تنته، في محاولة لإنقاذ الشكل العام لبطولة الأمم الأفريقية التي تعاني من العزوف الجماهيري، باستثناء مباريات المنتخب المصري.

وبعد الخروج المفاجئ للمنتخب المصري من الدور ثمن النهائي على يد جنوب أفريقيا، تخشى اللجنة المنظمة تزايد العزوف الجماهيري خاصة في المباراة النهائية، في ظل ارتفاع ثمن التذاكر والإحباط الذي أصاب الجماهير المصرية.

ووضعت كل الفضائيات الحكومية والخاصة الوسم على شاشاتها، وانضمت إلى الحملة في توقيت متزامن كل المواقع الإخبارية العامة والخاصة.

في المقابل استغل النشطاء الوسم للسخرية من الخروج المذل لمنتخب مصر من البطولة، بينما تحسّر آخرون على التذاكر التي اشتروها مسبقا لمباريات الأدوار المتقدمة التي كانوا يمنون النفس بأن مصر ستشارك فيها.

وتدرس شركة "تذكرتي" المسؤولة عن بيع التذاكر تخفيض الأسعار لتشجيع الجماهير على حضور مباريات أدوار الثمانية ونصف النهائي والنهائي، استجابة لمناشدات من إعلاميين مقربين من السلطة.

وحث مذيعون مقربون من السلطة إدارة الشركة على تخفيض ثمن التذاكر التي تبلغ 200 جنيه للدرجة الثالثة و400 للدرجة الثانية و600 للدرجة الأولى (الدولار نحو 17 جنيها).

كما تدرس الشركة بيع التذاكر لشركات حكومية أو خاصة تمنحها بدورها لموظفيها وأسرهم، لتشجيعهم على حضور البطولة.

وتعول اللجنة المنظمة على حضور الجمهور المصري لمباريات الجزائر وتونس تشجيعا للمنتخبين العربيين الوحيدين في البطولة بعد خروج مصر والمغرب وموريتانيا.

























المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

لاقت صورة لأحد المقاهي في مدينة فاس وضعت لافتة كبيرة كتبت عليها "أنا مغربي إذن أنا جزائري"، تجاوبا عالميا على مواقع التواصل الاجتماعي، فبعد خروج أسود الأطلس من بطولة الأمم الأفريقية اختار جمهوره مؤازرة محاربي الصحراء الذين يواصلون مشوارهم بنجاح.

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة