التحدي الأكبر لليفربول ضد مونتيري في مونديال الأندية بقطر

سيكون الإرهاق هو التحدي الأكبر الذي يواجهه ليفربول في مباراة الليلة ضد مونتيري المكسيكي في نصف نهائي بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم المقامة في قطر حتى 21 الشهر الجاري.

فالمواجهة تأتي بعد ثلاثة أيام فقط من خوض مباراة واتفورد في الدوري الإنجليزي الممتاز، وتخلل ذلك رحلة سفر طويلة في الطريق للدوحة. 

وكان بطل أوروبا اختتم تدريباته أمس استعدادا للمباراة المنتظرة، وأجرى "الليفر" تدريبه على فترتين صباحية ومسائية على ملاعب جامعة قطر.

وسيكون الهولندي جورجينيو فينالدوم الغائب عن الوحيد عن قائمة ليفربول في المباراة، إذ يعاني من إصابة تعرض لها خلال مباراة واتفورد، ولم يشارك في التدريبات الجماعية في الدوحة، واكتفى بأداء تمارين استشفائية.

في حين تأكدت جاهزية قلب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك الذي غاب عن المران الأول للفريق بداعي الارهاق، لكنه شارك اليوم مع المجموعة.

ويعاني ليفربول من غيابات مؤثرة خلال مشاركته في هذه البطولة حيث يغيب البرازيلي فابينيو، والمدافعان لوفرين وجويل ماتيب.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

تمنى الألماني يورغن كلوب مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي ليفربول أن ينجح فريقه في التتويج بلقب بطولة كأس العالم للأندية المقام حاليا في قطر، لضمها إلى سجل بطولات النادي وتحقيق الثنائية هذ الموسم بعد التتويج بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

16/12/2019

في كرنفال بطولات كرة القدم العالمية، تنقلك مدرجات المشجعين إلى عالم من الألوان والصور والتقليعات التي تحتفي بتقاليد وعادات أو تراث الدولة التي ينتمي إليها المشجعون، وتعكس صور مجتمعية أو تحكي تجارب مختلفة وقصص غريبة في التشجيع.

16/12/2019
المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة