هداف إنجلترا يهرب من مواقع التواصل

يسعى هداف المنتخب الإنجليزي هاري كين إلى تعزيز رصيده من الأهداف حين يشارك اليوم الثلاثاء مع إنجلترا في آخر مواجهات الدور ثمن النهائي ضد كولومبيا.

ويتصدر كين قائمة هدافي مونديال روسيا لغاية الآن برصيد خمسة أهداف، متقدما بهدف على كل من البلجيكي روميلو لوكاكو والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

وقال مهاجم نادي توتنهام إنه قرر مقاطعة مواقع التواصل الاجتماعي خلال فترة وجوده في المونديال، وذلك بعد تجربته السيئة خلال كأس أمم أوروبا (يورو 2016) في فرنسا.

وتحدث كين عن تجربته خلال أمم أوروبا التي كانت أول بطولة كبرى له مع منتخب إنجلترا، وقال في تصريحات نقلتها صحيفة "التلغراف" البريطانية "تعلمت الآن أن أبقى بعيدا عن كل شيء.. كنت منبهرا خلال اليورو، تابعت تويتر والتطبيقات الإخبارية بهدف معرفة ما يقوله الجميع".

وأضاف "ولكن ذلك كان له تأثير سلبي عليّ لأني كنت أقرأ الكثير وأفكر كثيرا.. أشعر بأني في وضع أفضل حين لا أشغل بالي كثيرا.. خلال كأس العالم غيّرت الأمر، وأبقى بعيدا عن مواقع التواصل قدر المستطاع".

وإضافة إلى مواقع التواصل، قرر كين الابتعاد عن متابعة كل مباريات المونديال بهدف الحصول على الراحة الذهنية والتركيز فقط على المنتخب الإنجليزي الذي يسعى لاستثمار سقوط الكبار تباعا من مونديال روسيا لتحقيق ثاني لقب عالمي في تاريخه بعد مونديال 1966.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

على غير العادة في الهزائم، لم تشعر إنجلترا بخيبة أمل بعد خسارتها 1-0 أمام بلجيكا، إذ إنها ربما تؤدي إلى مشوار أسهل قليلا بالأدوار المتقدمة في المونديال.

اكتسح منتخب إنجلترا منتخب بنما 6-1 في الجولة الثانية للمجموعة السابعة في كأس العالم الجارية في روسيا، وشهدت المباراة تسجيل خمسة أهداف في الشوط الأول، في حين سجل المنتخبان هدفين فقط في الشوط الثاني.

المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة