الاتحاد الألماني يرد على اتهامات أوزيل

أشار الاتحاد الألماني إلى "الدور المهم" الذي لعبه أوزيل في تتويج المنتخب الألماني بلقب كأس العالم 2014 بالبرازيل (غيتي)
أشار الاتحاد الألماني إلى "الدور المهم" الذي لعبه أوزيل في تتويج المنتخب الألماني بلقب كأس العالم 2014 بالبرازيل (غيتي)

رفض الاتحاد الألماني لكرة القدم اليوم الاثنين اتهامه بالعنصرية بعدما قال لاعب الوسط مسعود أوزيل أمس الأحد إنه لن يلعب مجددا للمنتخب الوطني لأنه واجه "عنصرية وعدم احترام" بسبب أصوله التركية.

وقال الاتحاد الألماني في بيان "نرفض بكل تأكيد ربط الاتحاد الألماني بالعنصرية. الاتحاد الألماني ضالع بقوة في أعمال الاندماج والتكامل في ألمانيا على مدار السنوات".

وقال أوزيل، الذي يلعب في أرسنال الإنجليزي، إن رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم راينهارد غريندل ألقى باللوم عليه في أداء منتخب ألمانيا السيئ في كأس العالم هذا العام، مضيفا أنه يعتبره مواطنا ألمانيًّا وقت الفوز ومهاجرا عند الخسارة.

واعترف الاتحاد الألماني بـ"النقد الذاتي" إثر إسهامه في سوء التعامل مع القضية المتعلقة بصورة أوزيل مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لكنه أكد أنه "كان من المهم لمسعود أوزيل أن يتبع خطى زميله إيلكاي غوندوغان في تقديم إجابات بشأن ما أثير حول هذه الصورة، بغض النظر عن النتائج الرياضية للمنتخب في كأس العالم بروسيا".

وأشار الاتحاد إلى "الدور المهم" الذي لعبه أوزيل في تتويج المنتخب الألماني بلقب كأس العالم 2014 في البرازيل، مؤكدا أنه لا يزال "ممتنا للغاية إزاء العروض الرائعة التي قدمها اللاعب بقميص المنتخب الألماني".

وكانت متحدثة باسم المستشارة أنجيلا ميركل قد قالت في وقت سابق من اليوم إن ميركل تحترم قرار أوزيل اعتزال اللعب الدولي.

وأضافت "المستشارة الألمانية تقدر مسعود أوزيل للغاية. مسعود أوزيل لاعب رائع قدم الكثير من أجل المنتخب الوطني.. مسعود أوزيل اتخذ الآن قرارا يتعين احترامه".

وأكدت المتحدثة باسم ميركل أن المهاجرين مرحب بهم في ألمانيا.     

وأوضحت أن الرياضة تساهم كثيرا في الاندماج في ألمانيا، وقالت "ألمانيا بلد منفتح على العالم، واندماج الأفراد المنحدرين من أصول مهاجرة مهمة محورية للحكومة الألمانية".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

دافع لاعب وسط المنتخب الألماني ونادي أرسنال الإنجليزي مسعود أوزيل عن الصورة التي جمعته بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان وأثارت الكثير من الجدل.

22/7/2018

نكأ النجم الألماني مسعود أوزيل جرحا متجددا في عالم الرياضة، وطرح إلى العلن مخاوف اللاعبين ذوي الأصول المهاجرة ممن يعانون من ازدواجية في التعامل معهم، تستدعي أصولهم أو تتغاضى عنها وفقا للظروف وتقلبات النتائج.

23/7/2018

لم يكن خروج لاعب خط الوسط مسعود أوزيل من صفوف المنتخب الألماني -بإعلان اعتزاله أمس الأحد- هادئا وإنما كان مصحوبا بهجوم حاد شنه على رعاة ووسائل إعلام وكذلك مسؤولي الاتحاد الألماني، وعلى رأسهم رئيس الاتحاد رينهارد غريندل.

23/7/2018
المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة