سوتشي.. فيها تألق رونالدو وانتهى حلمه

بدأ كريستيانو رونالدو منافسات كأس العالم لكرة القدم بتألق كبير، ولكن هذا التألق انتهى بشكل مؤلم بملعب "فيشت" في مدينة سوتشي الروسية.

تسجيل رونالدو ثلاثة أهداف (هاتريك) للمنتخب البرتغالي بالمباراة المذهلة أمام نظيره الإسباني التي انتهت بالتعادل 3-3 كانت تعِد بأن هناك المزيد من الأهداف ستسجل.

ولكن عودته مرة أخرى لذات الملعب كتبت نهاية مشاركته بالمونديال، حيث فشل رونالدو في تسجيل أي هدف في لقاء أورغواي 1-2، ليودع المونديال من ثمن النهائي.

ويبدو أن حلم رونالدو في الحصول على لقب كأس العالم انتهى خاصة وأنه سيبلغ 37 عاما بمونديال قطر 2022.

ويبدو أنه من غير المرجح ألا تكون هناك مشاركة خامسة لأفضل لاعب هذا العام وكان ترتيبه الرابع بعد أوفه زيلير وبيليه وميروسلاف كلوزه الذين سجلوا بأربع بطولات مونديالية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

اكتسب حارس مرمى منتخب إيران علي رضا بيرنافاند شهرة عالمية ليس فقط بسبب تصديه لركلة جزاء سددها قائد منتخب البرتغال كريستيانو رونالدو بل لأنه قدم مستويات رائعة في المباريات الثلاث التي لعبها منتخبه ضد المغرب (فوز بهدف نظيف) وإسبانيا (خسارة بهدف نظيف) والبرتغال (1-1)، ورغم حصول منتخب بلاده على أربع نقاط لكنه خرج من الدور الأول.

أكد مدرب منتخب البرتغال فرناندو سانتوس مرة أخرى أهمية 22 لاعبا في صفوف الفريق، إلى جوار القائد كريستياتو رونالدو، وذلك أثناء الاستعداد لمواجهة أورغواي غدا السبت في الدور ثمن النهائي لمونديال روسيا.

شهدت مباراة أورغواي والبرتغال أمس السبت في دور الـ16 بمونديال روسيا موقفا يعكس روحا رياضية رائعة من نجم المنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو تجاه مهاجم منتخب أورغواي إديسون كافاني.

فقد كأس العالم اثنين من أبرز اللاعبين المتصدرين للعناوين بخروج ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو من دور الـ16 للبطولة في روسيا.

المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة