السامبا يحقق مكسبين بمباراة واحدة

حقق منتخب البرازيل مكسبين في المباراة الودية التي جمعته اليوم بالفريق الكرواتي في إطار استعداداتهما لمونديال روسيا.

فالسيليساو هزم منتخب كرواتيا بهدفين دون رد، وتأكد من جهوزية نجمه الأول نيمار دا سيلفا لقيادة المنتخب في نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي ستنطلق بروسيا يوم 14 يونيو/حزيران الجاري، وبعث الطمأنينة في نفوس الجماهير البرازيلية.

وجلس نيمار على مقاعد البدلاء خلال الشوط الأول، قبل أن يتم الدفع به منذ بداية الشوط الثاني، مسجلا ظهوره الأول في الملاعب بعد غياب دام أكثر من ثلاثة أشهر بسبب إصابته بكسر في مشط القدم والتواء في الكاحل مع فريقه باريس سان جيرمان في فبراير/شباط الماضي.

واتسمت المباراة التي أقيمت على ملعب الآنفيلد -معقل فريق ليفربول– بالهدوء في معظم فتراتها، حيث أشرك مدربا المنتخبين عددا كبيرا من العناصر للاطمئنان على جاهزيتهم قبل خوض كأس العالم.

افتتح نيمار التسجيل (69) مسجلا هدفه الـ54 في 84 مباراة دولية، بينما تكفل نجم "الليفر" روبرتو فيرمينو بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

ويلعب منتخب البرازيل الذي يحلم بالفوز بكأس العالم للمرة السادسة في تاريخه وتعزيز رقمه القياسي كأكثر المنتخبات المتوجة بالمونديال؛ في المجموعة الخامسة بمرحلة المجموعات للبطولة، التي تضم أيضا منتخبات سويسرا وكوستاريكا وصربيا.

في المقابل، أوقعت قرعة الدور الأول المنتخب الكرواتي في المجموعة الرابعة برفقة منتخبات الأرجنتين وآيسلندا ونيجيريا.

ويختتم منتخب البرازيل مبارياته الودية استعدادا للمونديال بملاقاة المنتخب النمساوي الأحد القادم، في حين يواجه منتخب كرواتيا نظيره السنغالي في ختام إعداده لكأس العالم يوم الجمعة المقبل.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

شكك النجم البرتغالي لنادي ريال مدريد كريستيانو رونالدو في إمكان تعاقد ناديه مع اللاعب البرازيلي نيمار، وأكد أنه تعود في كل موسم على سماع الحديث عن العديد من الصفقات الجديدة دون أن يبرم أي منها.

يرى الألماني فولكر ستروث وكيل لاعبي كرة القدم أن الرقم القياسي العالمي لصفقة ضم النجم البرازيلي نيمار إلى باريس سان جيرمان الفرنسي؛ لن يدوم طويلا، وأن صفقات أكبر قيمة ستُبرم في المستقبل القريب.

أبدى النجم البرازيلي لنادي باريس سان جيرمان نيمار إعجابه بمدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا، وهو الذي لم يتمكن من اللعب تحت قيادته في برشلونة.

المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة