هل يعتزل أوزيل اللعب دوليا؟

توالت الانتقادات على الألماني مسعود أوزيل عقب أداءه الهزيل في خسارة المانشافت أمام المكسيك، ومنح اللاعب أسبابا أخرى لمنتقديه لمواصلة حملة بدأت مع صورته رفقة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وانتقد النجم الألماني السابق لوثار ماتيوس -عبر صحيفة بيلد الألمانية- أوزيل، وتحدث عن عدم ولاء من اللاعب لقميص المنتخب وشعوره بالانزعاج في كل مباريات المنتخب الألماني.

وقال ماتيوس "ما يثير الاستياء، لغة جسده السلبية، يبدو أنه لا يشعر بالراحة في قميص المنتخب الألماني، كما لو أنه لا يريد اللعب.. إنه يعطي انطباعا أنه ليس جزءا من الفريق، بسبب غياب القلب والفرح والعاطفة، أعتقد أنه سيعتزل دوليًا بعد المونديال".

وعاد لواقعة نشر صورة لأوزيل رفقة زميله إيلكاي غوندوغان مع الرئيس التركي، وقال "أوزيل لم يفهم سبب كل هذا الجدل حوله، إنه لا يدرك ما يتوقعه الناس في ألمانيا من لاعب في منتخبهم الوطني.. كان من الصواب أن يتعهد بالالتزام لألمانيا بعد خطأ الصورة مع أردوغان".

من جانب آخر، استغل حزب بديل لألمانيا المناهض للمهاجرين صورة غوندوغان وأوزيل مع أردوغان للمطالبة بإبعاد اللاعبين عن المنتخب.

وقال يورن كونيغ المتحدث باسم الحزب لشؤون الرياضة "روح الفريق غائبة عن أوزيل وغوندوغان لأن من يشارك بنصف قلبه لا يمكن أن يبدي الروح القتالية اللازمة".

وأضاف "يتعين على (المدرب) يواخيم لوف أن ينهي الأمر ويعيدهما إلى بلدهما. هناك لاعبون وطنيون فخورون ببلادنا ويجب أن يخلي أوزيل وغوندوغان مكانيهما للاعبين لا يكنان من التقدير لرئيس تركيا أكثر مما يكنانه لألمانيا".

وخسرت ألمانيا بهدف يوم الأحد في مباراة مع المكسيك. ويتعرض لوف لانتقادات لتمسكه بأوزيل بدلا من ماركو رويس لاعب الوسط المهاجم ذي اللياقة البدنية والسرعة العالية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

بعد سقوط منتخب ألمانيا أمس أمام المكسيك في أولى مبارياته بالمونديال الروسي، بحث نشطاء مواقع التواصل عن تاريخ يدل على أسباب خسارة بطل العالم في مباراته الافتتاحية.

18/6/2018

أثارت ابتسامة الألماني جوليان براندت غضب الجماهير الألمانية عقب هزيمة منتخبهم الأحد من المكسيك بهدف نظيف، في الجولة الأولى للمجموعة السادسة من كأس العالم لكرة القدم في روسيا.

17/6/2018

تسببت فرحة المكسيكيين بفوز منتخبهم على منتخب ألمانيا الأحد ضمن مباريات كأس العالم، في حدوث هزة أرضية.

17/6/2018
المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة