إبراهيموفيتش يغازل مونديال روسيا

فتح نجم كرة القدم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش الباب أمام عودته إلى صفوف منتخب بلاده للمشاركة مع الفريق في بطولة كأس العالم بروسيا الصيف المقبل.

وقال إبرا (36 عاما) في تصريحات لصحيفة "أفتونبلاديت" السويدية "من الصعب أن أرى زملائي يشاركون في البطولة دون التواجد معهم.. أفتقد المنتخب الوطني.. سنرى ما سيحدث.. لنتحرك خطوة بخطوة".

وكان "السلطان" قد أعلن اعتزاله اللعب مع المنتخب السويدي بعد بطولة كأس الأمم الأوروبية الماضية (يورو 2016) في فرنسا.

ولكن الجدل ثار حول إمكانية عودة اللاعب إلى صفوف الفريق بعد تأهل المنتخب السويدي إلى نهائيات كأس العالم 2018 إثر فوز ثمين وتاريخي على المنتخب الإيطالي (الآزوري) في الملحق الأوروبي الفاصل.

وتعافى إبراهيموفيتش من إصابة خطيرة في الركبة، واتفق على الاستمرار مع مانشستر يونايتد الإنجليزي، لكنه لم يشارك إلا نادرا في مباريات الفريق هذا الموسم تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

ويخوض المنتخب السويدي فعاليات الدور الأول في المونديال الروسي ضمن المجموعة السادسة التي يلتقي فيه منتخبات كوريا الجنوبية وألمانيا بطل العالم والمكسيك أيام 18 و23 و27 يونيو/حزيران المقبل على الترتيب.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

شهدت العلاقة بين السويدي زلاتان إبراهيموفيتش نجم مانشستر يونايتد الحالي والإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي الحالي، حلقات من الخلاف وعدم التفاهم في الفترة التي قضاها الأول بصفوف برشلونة.

أمضى النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش أربعة مواسم في باريس سان جيرمان (2012-2016) وحقق البطولات المحلية وفشل في قيادة الفريق الباريسي للفوز بالبطولات القارية، وبعد عامين من انتقاله إلى مانشستر يونايتد ومغادرته العاصمة الفرنسية عاد ليتحدث عن الفرنسيين.

عزز باريس سان جيرمان موقعه في صدارة الدوري الفرنسي لكرة القدم عبر اكتساح ضيفه مونبلييه برباعية نظيفة في المرحلة الـ 23 من المسابقة.

قال مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو إن النادي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لن يقف في طريق السويدي زلاتان إبراهيموفيتش إذا أراد الرحيل.

المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة