تشافي: ملعب خليفة مصدر إلهام للجيل الجديد بالمنطقة

تشافي: قطر تنجز كافة الأمور على أتم وجه (غيتي)
تشافي: قطر تنجز كافة الأمور على أتم وجه (غيتي)
يتطلع تشافي قائد السد لخوض أول مباراة على ملعب خليفة الدولي الذي سيستضيف مونديال قطر 2022 عندما يقود فريقه اليوم في نهائي كأس الأمير أمام الريان، مشيرا إلى أن هذا الملعب سيكون "مصدر إلهام للجيل الجديد" من لاعبي منطقة الشرق الأوسط.

وسيكون الفائز بـ كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا مع منتخب إسبانيا بين أول 22 لاعبا تطأ أقدامهم هذا الملعب الذي أعيد تطويره حديثا.

وقال قائد برشلونة السابق، في مقابلة مع موقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث، المسؤولة عن تنظيم كأس العالم 2022 "أشعر بحماس شديد تجاه إنجاز الملعب الأول لكأس العالم حيث سيكون الملعب الذي سيستضيف أفضل اللاعبين العالميين القادمين إلى الدوحة (خلال كأس العالم)".

وتابع "سيكون مثار إلهام للناشئين من قطر والمنطقة بغية تحفيزهم ليصبحوا لاعبين أفضل كي يلعبوا في بطولة كأس العالم المقامة في قطر".

وبعد نيله أول ألقابه في قطر مع السد عندما توج فريقه بكأس قطر الشهر الماضي، يتطلع أسطورة إسبانيا للقبه الثاني مع فريقه عندما يواجه الغريم التقليدي الريان.

وأضاف تشافي "قطر تنجز كافة الأمور على أتم وجه. إنه مشروع طويل الأمد حتى عام 2022، إلا أن الملعب الأول أنجز من الآن. ستلاحظ أن كرة القدم تملأ الأجواء، وهذا أمر في غاية الروعة".

ولفت إلى أن ما يحاول إيصاله لشباب هذه المنطقة هو شغفه بكرة القدم "وهي فرصة تاريخية للعب في كأس العالم.. وبطريقة جيدة". وتابع "الشباب في قطر يبلون بلاء حسنا في أكاديمية أسباير وفي فرق الشباب، وهو أمر ستحصد قطر نتائجه في السنوات القادمة".

وجاء الموسم الثاني لتشافي (37 عاما) في قطر مذهلا بتسجيله عشرة أهداف في 26 مباراة، إضافة لصناعته 16 هدفا في كافة المسابقات.

وتبدو الفرصة سانحة لتشافي الآن لإنهاء موسمه الثاني في قطر بسجل حافل بالانتصارات.


وخلص "أستمتع بكرة القدم. أنا سعيد للغاية في قطر ولوجودي في نادي السد وأكاديمية أسباير وبرنامج الجيل المبهر، وهي المشاريع الثلاثة التي أعمل فيها مع اللاعبين الشباب".

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أعلن الاتحاد القطري لكرة القدم، بالتعاون مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث ومؤسسة أسباير زون، عن تنظيم المباراة النهائية لكأس الأمير المقررة الجمعة المقبلة، على ملعب خليفة الدولي المرشح لاستضافة نهائيات كأس العالم 2022.

عقب إعلان الاتحاد القطري لكرة القدم -بالتعاون مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث ومؤسسة أسباير زون- تنظيم المباراة النهائية لكأس أمير قطر يوم الجمعة المقبل على ملعب خليفة الدولي أحد ملاعب نهائيات كأس العالم "قطر 2022″، تحول الحديث عن هذا الملعب والسرعة في إنجاز عملية تحديثه إلى الشغل الشاغل في عالم المستديرة الساحرة.

كشف أمس مسؤول باللجنة المنظمة لكأس العالم 2022 في قطر أن بلاده تتوقع قدوم 1.3 مليون مشجع لمتابعة البطولة العالمية التي ستقام للمرة الأولى بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة