الفيفا يعاقب ميسي والأرجنتين تعترض

ميسي تعرض للعقوبة بسبب اتهامه بإهانة أحد الحكام (رويترز)
ميسي تعرض للعقوبة بسبب اتهامه بإهانة أحد الحكام (رويترز)

فرض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عقوبة الإيقاف أربع مباريات في حق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، في حين قرر الاتحاد الأرجنتيني استئناف العقوبة.

وأعلن الفيفا اليوم الثلاثاء معاقبة ميسي بحرمانه من المشاركة في أربع مباريات مع الأرجنتين ضمن تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018، بالإضافة إلى تغريمه عشرة آلاف فرانك سويسري (نحو عشرة آلاف دولار).

وبرر الاتحاد الدولي العقوبة بتوجيه ميسي كلمات مهينة للحكم المساعد ساندرو ريتشي أثناء المباراة التي فازت بها الأرجنتين على تشيلي بهدف دون رد الخميس الماضي، وأوضح في بيان له أن ميسي ارتكب مخالفة بانتهاكه المادة 57 من اللائحة التأديبية للفيفا.

وردا على قرار العقوبة، أعلن الأمين العام للمنتخبات الوطنية الأرجنتينية خورخي ميادوسكي أن اتحاد الكرة الأرجنتيني سيستأنف قرار الفيفا، وقال "نشعر بالعجز.. مندهشون.. أنا غاضب.. ميسي حزين لأنه مثلنا يرغب في اللعب.. لقد سافر من أجل أن يلعب".

وأبلِغ الاتحاد الأرجنتيني بعقوبة الإيقاف في الوقت الذي كان فيه ميسي ورفاقه في طريقهم إلى بوليفيا لمواجهتها مساء اليوم الثلاثاء في الجولة الرابعة عشرة من التصفيات المؤهلة لمونديال 2018 في روسيا.

ووجه قرار الفيفا ضربة قوية للمنتخب الأرجنتيني الذي فقد أفضل لاعبيه في وقت حاسم من التصفيات. ويبدأ ميسي في تنفيذ العقوبة اعتبارا من اليوم حيث يغيب عن مواجهة بوليفيا ثم عن لقاء أورغواي يوم 31 أغسطس/آب المقبل، كما لن يكون حاضرا عندما تستضيف الأرجنتين فنزويلا والبيرو يوم في 5 سبتمبر/أيلول و5 أكتوبر/تشرين الأول المقبلين على التوالي.

وسيعود "البرغوث" إلى منتخب بلاده يوم 10 أكتوبر/تشرين الأول المقبل بمناسبة مباراة الجولة الأخيرة ضد المضيفة الإكوادور.

ويحتل منتخب "التانغو" المركز الثالث في التصفيات برصيد 22 نقطة، ولكنه يقع تحت ضغط  كبير نظرا للفارق الضئيل للنقاط بين المنتخبات التي تحتل المراكز من الثاني إلى السابع.

وتتأهل المنتخبات أصحاب المراكز الأربعة الأولى في التصفيات إلى المونديال مباشرة، بينما يخوض صاحب المركز الخامس مباراة فاصلة أمام بطل أوقيانوسيا لحسم التأهل.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

استقبل أمس الأحد نجم الكرة الأرجنتينية ليونيل ميسي أحد معجبيه الذي يعاني من اضطرابات عقلية، وكان عائلة المريض قد طلبت مقابلة اللاعب.

رغم موهبة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الفذة التي جعلته أحد أفضل لاعبي الكرة في تاريخ المستديرة الساحرة، وقيادته فريقه برشلونة لعشرات الألقاب وتحطيمه أرقاما قياسية عدة، فإنه لا يزال يعاني مع منتخب بلاده.

سجل لاعب الوسط باولينيو جونيور ثلاثة أهداف (هاتريك) فيقلب المنتخب البرازيلي تأخره بهدف لفوز كبير 4-1 على مضيفه منتخب أورغواي، بينما قاد الأرجنتيني ليونيل ميسي منتخب بلاده للثأر من تشيلي والقفز إلى المركز الثالث بتصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا.

المزيد من اتحادات رياضية
الأكثر قراءة