لماذا لا يستطيع الحدادي اللعب مع المنتخب المغربي؟

الحدادي (يمين) شارك 13 دقيقة فقط مع منتخب إسبانيا الأول في 2014 (الأوروبية-أرشيف)
الحدادي (يمين) شارك 13 دقيقة فقط مع منتخب إسبانيا الأول في 2014 (الأوروبية-أرشيف)

يبدو أن رغبة منير الحدادي مهاجم برشلونة المعار لديبورتيفو ألافيس في اللعب مع المنتخب المغربي في كأس العالم المقررة إقامتها صيف العام المقبل في روسيا، دونها عقبة كبيرة.

فالمهاجم المغربي المولود في إسبانيا لأبوين مغربيين ويحمل الجنسيتين لعب مع منتخب إسبانيا للشباب ولكن ما حال دون موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم للحدادي لتلبية دعوة الاتحاد المغربي هي مشاركته لمدة 13 دقيقة مع منتخب إسبانيا الأول ضد مقدونيا في سبتمبر/أيلول 2014 بإحدى مباريات تصفيات أمم أوروبا 2016.

ومنذ تلك المباراة لم يتلق الحدادي (22 عاما) أي دعوة من أي مدرب لمنتخب "الماتادور" للمشاركة مع المنتخب، وهذه الدقائق الـ13 كانت كفيلة بتحطيم حلم شاب أراد تمثيل منتخب بلده الأم رغم طلبه رسميا تغيير جنسيته "الرياضية".

ومن المفاجآت أن إسبانيا والمغرب حلا بالمجموعة الثانية مع البرتغال وإيران، وبعد حسم "فيفا" الموضوع حسب لوائحه، أكد حدادي أنه سيركز على مسيرته ويطور مستواه حتى ينضم لأحد الفرق الكبيرة في المستقبل".

المصدر : الصحافة الإسبانية

حول هذه القصة

أعلن برشلونة حامل لقب الدوري الإسباني لكرة القدم تمديد عقد لاعبه الشاب منير الحدادي حتى 30 يونيو/حزيران 2019، وذلك بشرط جزائي تبلغ قيمته ستين مليون يورو.

أنقذ منير الحدادي فريق فالنسيا من فخ الهزيمة وانتزع له اليوم تعادلا صعبا ومتأخرا 1-1 من ضيفه سبورتنغ خيخون في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

على خلاف منتخبات الناشئين، تمنع لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أي لاعب ارتدى رسميا قميص المنتخب الوطني الأول من الانتقال لبلد آخر. وهي مشكلة تواجه المغربي منير الحدادي الذي يرغب باللعب في مونديال روسيا. لكن هناك أمل يلوح بالأفق.

المزيد من بطولات دولية
الأكثر قراءة